دولي

60 مليار دولار ثروة ميليندا جيتس بعد الانفصال.. أين ستنفقها؟

تشغل الثروة الهائلة التي ستحصل عليها ميليندا، بعد طلاقها من الملياردير بيل جيتس، الكثيرين، وأين ستنفقها كان السؤال الأكثر انتشارا.

ووفق مصادر أمريكية، لشبكة سي إن إن، فإن ميليندا قد تحصل على أكثر من 60 مليار دولار، من تسوية الطلاق من بيل جيتس.

وكان الزوجان بيل وميليندا جيتس، من أغنى الأزواج في العالم، ومع انفصالهما الآن، ستصبح ميليندا واحدة من أغنى السيدات في العالم.

وتعرف عن ميليندا اهتمامها الكبير بالعمل الخيري، والمنظمات الإنسانية، مما قد يعني أنها ستفتح صفحة جديدة في عالم العمل الإنساني، مستغلة ثروتها الجديدة.

 

وفي حال حصلت ميليندا على هذه الثروة فإن ذلك سيجعلها ثاني أغنى امرأة في العالم، خلف فرانسوا بيتينكورت مايرز، مالكة شركة لوريال لمستحضرات التجميل والمنتجات الصحية.

 

ووفقا لـ”سي إن إن”، فإن توجهات ميليندا في الأعوام الأخيرة، تمنحنا خير دليل على طريقة إنفاقها واستثمارها لثروتها في الأيام القادمة.

 

وصنفت “ميليندا” منذ عام 2019 كخامس أقوى امرأة في العالم حسب مجلة فوربس، كما أطلق عليها لقب “سيدة الأعمال الخيرية”.

وتشير التوقعات وفق شبكة سي إن إن إلى 5 قضايا ستضع فيها ميليندا ثروتها الضخمة، وستعمل على الاستثمار فيها.

تمكين المرأة

تقاتل ميليندا جيتس، باستمرار من أجل تمكين المرأة ودعمها، وفي عام 2015 أسست “بيفوتال فينشرز”، وهي شركة خاصة للاستثمار في قضايا المرأة.

وتمنح الشركة ملايين الدولارات للمنظمات الصغيرة التي تسعى لتمكين المرأة وزيادة تأثيرها في الولايات المتحدة.

الصحة العقلية

من خلال عملها في “بيفوتال فينشرز”، قادت جيتس العديد من مبادرات الصحة العقلية، والتي ركزت في الغالب على جيل الشباب.

في أبريل/نيسان، ساعدت في إطلاق حملة “ساوند إت أوت”، وهي حملة وطنية تعزز الصحة العقلية لطلاب المدارس المتوسطة.

اللقاحات

موقف صارم اتخذته ميليندا جيتس بشأن اللقاحات وتسهيل عملية الوصول إليها، وكان آخرها خلال جائحة كورونا.

قد تضع مبلغا ضخما لتعزيز عملية توزيع اللقاحات، وتسهيل الوصول إليه في جميع دول العالم.

الفقر

دعم الحركات والمؤسسات التي تساعد على إخراج الأشخاص من الفقر، هو من أولوليات ميليندا جيتس، وفقا “لسي إن إن”.

الإجازة المدفوعة

دعمت ميليندا جيتس جهود الأحزاب السياسية لتعزيز سياسة الإجازة الفيدرالية الشاملة المدفوعة للموظفين في الولايات المتحدة، واستثمرت أكثر من 65 مليون دولار للدفاع عن هذه القضية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: