تركيادولي

وزير فرنسي يدعو الاتحاد الأوروبي لاتخاذ إجراءات بحق تركيا بقمته المقبلة


دعا الوزير الفرنسي المكلّف بالتجارة الخارجية، فرانك ريستر،الثلاثاء الاتحاد الأوروبي لاتخاذ إجراءات بحق تركيا خلال القمة المقبلة التي ستعقد خلال شهر ديسمبر/كانون أول.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها ريستر خلال جلسة مساءلة في مجلس الشيوخ.

وقال الوزير “في الاجتماع المقبل للمجلس الأوروبي، ستكون أوروبا مضطرة لاتخاذ قرارات لتقوية ميزان القوى مع تركيا، وذلك بهدف حماية المصالح والقيم الأوروبية المشتركة”، دون توضيح طبيعة هذه القرارات.

ومن المنتظر أن تعقد القمة المقبلة للمجلس الأوروبي خلال يوما 10، و11 ديسمبر/كانون أول بالعاصمة البلجيكية، بروكسل.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن الوزير نفسه، أنّ مقاطعة المنتجات التركية ليست على أجنداتهم.

ودافع ريستر في حديثه لإذاعة آر تي إل الفرنسية، عن تصريحات رئيسه إيمانويل ماكرون، بأنها لا تستهدف الإسلام والمسلمين.

وأكد على حرية ممارسة المسلمين لشعائرهم الدينية في فرنسا، وعزم فرنسا على مكافحة ما أسماه “الإسلام الراديكالي” والإرهاب.

واستنكر الوزير الفرنسي دعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان شعبه لمقاطعة المنتجات الفرنسية، مبينا في الوقت نفسه أن دعوات المقاطعة للمنتجات الفرنسية في البلاد العربية محدودة.

والإثنين دعا الرئيس التركي، شعب بلاده إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، على خلفية دعوات فرنسية لمقاطعة المنتجات التركية.

وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم مسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، على واجهات بعض المباني.

والأربعاء الماضي، قال ماكرون في تصريحات صحفية، إن فرنسا لن تتخلى عن “الرسوم الكاريكاتورية” (المسيئة للإسلام)، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة للمنتجات والبضائع الفرنسية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: