دولي

وزير الاقتصاد الألماني يقر بخروج انتشار كورونا عن السيطرة


أقر وزير الاقتصاد الألماني، بيتر ألتماير، الإثنين، بأن انتشار فيروس كورونا “بات خارجا عن السيطرة”، مشير أن السبب يعود في فشل الإغلاق العام الذي فرضته الحكومة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وجاء ذلك في أعقاب إعلان المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، مساء الأحد، تشديد إجراءات مكافحة انتشار الفيروس وفرض إغلاق عام أكثر صرامة حتى 10 يناير/ كانون الثاني المقبل.

وقال ألتماير في تصريحات لإذاعة “دويتشلاند فونك” إنّ ألمانيا تشهد ارتفاع في أعداد المصابين والوفيات جراء الفيروس، مشيرا أنّ هذا الوضع جاء نتيجة “إغلاق عام فاشل” تم فرضه في البلاد.

ووصف الإغلاق العام الذي فرضته الحكومة في نوفمبر/ تشرين الثاني المنصرم؛ وأغلقت على خلفيته المطاعم والحانات وأماكن الترفيه فقط بأنه “كان مخففا”.

وأضاف: “أتمنى أن نتجنب جمودا اقتصاديا كاملا مع قدوم الموجة الثانية من الجائحة”.

وأقرت ألمانيا إغلاقا عاما “أكثر صرامة” يبدأ 16 ديسمبر/ كانون الأول الجاري وحتى 10 يناير، ويشمل إغلاق المدارس وصالونات التجميل، ومنع شرب الكحول في الأماكن العامة، إضافة إلى الحد من عمل المتاجر إذ ستقتصر على مقدمي الخدمات الحيوية.

وتفرض التدابير الجديدة التي تتزامن مع موسم أعياد الميلاد ورأس العام الميلادي على أصحاب الأعمال السماح للموظفين بالعمل من المنازل أو الحصول على إجازات.

وسجلت ألمانيا حتى صباح الإثنين، أكثر من مليون و300 ألف إصابة بفيروس كورونا وما يزيد عن 22 ألفا و400 وفاة، حسب موقع “وورلد ميتر” المعني برصد تطورات الجائحة حول العالم.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: