دولي

وزراء نفط في “أوبك+”يؤكدون استمرارخطط الإنتاج رغم ضغوط “بايدن”

أشار وزراء نفط في “أوبك+”, إلى أنهم يتوقعون الاستمرار في ضخ كميات تدريجية، دون الرضوخ للضغوط الأمريكية التي تستهدف زيادة إنتاج وضخ النفط في الأسواق لخفض الأسعار .

وخلال معرض ومؤتمر” أدبيك ” 2021 المنعقد في أبوظبي في الفترة من 15 إلى 18 تشرين الثاني/نوفمبر أوضح الوزراء إلى أن التوازن في الأسواق، سيتحقق خلال العام المقبل.

هذا وبدأ التحالف اعتبارا من تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، بتخفيف قيود خفض الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا، ليستقر الخفض حاليا عند 4.2 ملايين برميل يوميا، من 4.6 ملايين برميل في تشرين الأول/أكتوبر الفائت.

كما قرر وزراء التحالف في 19 تموز/يوليو الماضي،زيادة إمدادات النفط بمقدار 400 ألف برميل تضاف كل شهر من أيلول /سبتمبر ولغاية أبريل/نيسان 2022، ولكن الإدارة الأمريكية تستمر بالضغط على التحالف لزيادة الإنتاج بشكل أكبر .

من جهته قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي، إن العوامل الأساسية لا تشير إلى أن أسعار النفط ستصل إلى 100 دولار العام المقبل، إذ سيكون هناك فائض في المعروض .متوقعاً أن تشهد الأسواق فائضا في المعروض خلال الربع الأول من 2022، وتحقيق التوازن في السوق خلال العام القادم.

وقال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان، إن ّتحالف “أوبك+” ما يزال يفي بواجباته في سوق النفط، وأن السوق ليست مسؤولة عن نقص الطاقة.مشيراً إلى أهمية التركيز على أمن الطاقة في الوقت الراهن،ومؤكداً على أن السحب من احتياطي النفط الأمريكي ليس جزءاً ليست من مسؤوليات التحالف.

اقرأ أيضاً :

جو بايدن : أمريكا لديها أدوات للرد على عدم زيادة أوبك+ الإنتاج

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى