دولي

وزراء مالية الاتحاد الأوربي يعلنون عن موعد انحسار موجة التضخّم

في اجتماع لوزراء مالية الاتحاد الأوروبي، أمس الإثنين، أعلن عن موعد انحسار الموجة الحالية لارتفاع الأسعار. إذ تم الإجماع على أنّ القفزة الحالية في الأسعار ستنحسر العام المقبل وأن الدين العام المرتفع الذي سببته جائحة كوفيد-19 يتوجب خفضه بطريقة لا تضر النمو الاقتصادي .
من جهة أخرى ، قال رئيس مجموعة وزراء مالية منطقة اليورو، “باسكال دونوهي” إن الزيادات في الأسعار ترجع إلى حد كبير إلى عوامل مؤقتة، و إن هذه الزيادة كانت أكثر استمرارية مما كان متوقعا بسبب قوة التعافي . وأضاف : “نحن مازلنا نتوقع أن تنحسر تلك الزيادة على في 2022 – 2023 ” .

يذكر أنّ التضخم ارتفع في دول اليورو بنسبة 4.1 % على أساس سنوي الشهر الماضي من 3.4 % في أيلول/سبتمبر، مماجعل الوزراء يشعرون بالقلق من أن تلك الزيادة ربما توجد دوامة تضخميّة ,في حال غذّت نموا أقوى للأجور .

وترجع أسباب ظهور موجة التضخم في تشرين الأول /أكتوبر إلى قفزة قدرها 23.5 % في أسعار الطاقة .

هذا وسيبدأ الوزراء محادثات بشأن إصلاح قواعد ميزانية الاتحاد الأوروبي التي تلزم الحكومات بإبقاء عجز الموازنة العامة عند مستوى أقل من 3% من الناتج المحلي الإجمالي والدين العام عند أقل من 60 %.

اقرأ أيضا :

توقعات ارتفاع مستويات #التضخم حول #العالم !

هل ارتفاع مستويات التضخم في الاقتصاد العالمي مؤقت أم دائم؟

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى