دولي

هبوط “كبير” لأسهم أوروبا


انخفضت الأسهم الأوروبية بشكل كبير، اليوم الإثنين، مع تفاقم المخاوف بشأن ركود عالمي بفعل عزل في شمال إيطاليا بسبب تفشي فيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط 30%.

وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي القياسي 6.1% بحلول الساعة 08:07 بتوقيت جرينتش، ليدخل إلى سوق يتسم بالهبوط والذي عادة ما يتم تعريفه بأنه انخفاض 20% من أعلى مستوى على الإطلاق.

وتراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني الزاخر بشركات السلع الأولية في لندن 8% مع تراجع أسهم بي.بي ورويال داتش شل بما يزيد على 20%.

وتصدر سهم تولو أويل قائمة الأسهم المنخفضة على المؤشر ستوكس 600 مع تراجعه 57%.

ونزل مؤشر قطاع النفط والغاز الأوروبي 7.3% مع هبوط حر لأسعار النفط بعد أن بدأت السعودية حرب أسعار عبر تقليص أسعارها الرسمية لبيع الخام ووضع خطط لزيادة كبيرة في إنتاج الخام الشهر المقبل.

كما تراجع مؤشر بورصة فرانكفورت الرئيسي “داكس” اليوم في بداية التداول بنسبة 7.36%، ليسجل 10692.29 نقطة.

وانخفض المؤشر الرئيسي لبورصة فيينا بنحو 8% خلال الساعات الأولى من بدء التداول.

وكانت الشركات الخاسرة الكبرى في البورصة النمساوية شركة أو إم في النمساوية للنفط والغاز وشركة شولير بليكمان أويل فيلد المتعهدة لتقديم الأطعمة، حيث تقدم الأطعمة لعدد من شركات الطيران والفعاليات الرياضية الدولية الكبرى.

وانخفضت الأسهم الأوروبية، الجمعة، لأدنى مستوى في 7 أشهر، بعد تزايد تداعيات انتشار فيروس كورونا وانهيار تحالف أوبك+، ما أدى لتكبد أسهم شركات النفط والغاز القدر الأكبر من الخسائر، بعد انخفاضات كبيرة في أسعار الخام.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية منخفضاً 3.7% لأدنى مستوى، منذ منتصف أغسطس/آب 2019، ليتراجع للأسبوع الثالث على التوالي، بعد أن تجاوز عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا عالمياً 100 ألف شخص، مع تعمق الضرر الاقتصادي إذ تفرض المزيد من الدول قيوداً لوقف انتشاره.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: