العالم الاسلامي

نمو “طفيف” بصادرات الخام ومنتجات النفط السعودية خلال سبتمبر


نما إجمالي صادرات الخام والمنتجات البترولية السعودية خلال سبتمبر، مع بقائها أقل من مستوياتها الطبيعية، وسط التزام سعودي باتفاق أوبك+.

وأظهرت بيانات المبادرة المشتركة للبيانات النفطية “جودي”، أن إجمالي صادرات السعودية من النفط الخام والمنتجات البترولية، بلغت 7.1 ملايين برميل يوميا خلال سبتمبر/ أيلول الماضي، ارتفاعا من 6.99 ملايين برميل يوميا في أغسطس/ آب السابق له.

وبلغ إجمالي صادرات النفط الخام السعودية خلال سبتمبر/أيلول الماضي نحو 6.066 ملايين برميل يوميا، ارتفاعا من 5.968 ملايين برميل يوميا في أغسطس/آب الماضي، ومقارنة مع 6.669 ملايين برميل يوميا في الفترة المقابلة من 2019.

في حين بلغت صادرات المنتجات البترولية قرابة 1.03 مليون برميل يوميا في سبتمبر/أيلول الماضي، بزيادة 11 ألف برميل يوميا مقارنة مع أغسطس/آب السابق له.

والسعودية، ملتزمة بنسبة 100% في اتفاق خفض الإنتاج لتحالف (أوبك+) الذي تقوده إلى جانب روسيا، وبدأ تنفيذه في مايو/ أيار الماضي، ويستمر حتى أبريل/ نيسان 2022.

وتظهر بيانات جودي أن إنتاج السعودية النفطي تراجع قليلا في سبتمبر/أيلول الماضي ليسجل 8.982 ملايين برميل يوميا، مقارنة مع 8.984 ملايين برميل يوميا في أغسطس/ آب، و9.129 ملايين برميل يوميا في الفترة المقابلة من 2019.

والسعودية، أكبر مصدّر للنفط الخام في العالم بمتوسط يومي 7.5 ملايين برميل يوميا في الظروف الطبيعية، وثالث أكبر منتج بعد الولايات المتحدة وروسيا بمتوسط يومي 10 ملايين برميل يوميا.

كذلك، أظهرت بيانات جودي تراجع مخزونات الخام السعودية بمقدار 1.584 مليون برميل يوميا إلى 143.983 مليون برميل في سبتمبر الماضي، ما يمثل نجاحا للمملكة في إعادة التوازن لمخزوناتها.

وفي أبريل/نيسان الماضي توصلت دول “أوبك+” إلى اتفاق تخفيضات غير مسبوقة في الإنتاج بمقدار 9.7 ملايين برميل يوميا اعتبارا مطلع مايو/أيار حتى نهاية يونيو/تموز من العام الجاري.

وتم تخفيف خفض الإنتاج إلى 7.7 ملايين برميل يوميا اعتبارا من مطلع أغسطس/آب وتستمر حتى نهاية 2020.

وينص الاتفاق على تخفيف آخر في التخفيضات إلى 5.8 ملايين برميل يوميا، اعتبارا من يناير/كانون الثاني 2021 حتى نهاية أبريل/نيسان 2022.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: