دولي

«ميونيخ ري» لإعادة التأمين: 280 مليار دولار خسائر العالم من الكوارث الطبيعية العام الماضي

ذكرت شركة «ميونيخ ري» الألمانية العملاقة لإعادة التأمين أن عام 2021 أصبح جزءا من اتجاه طويل الأجل فيما يتعلق بتزايد الدمار الناجم عن الكوارث الطبيعية.

وقالت الشركة في تقريرها السنوي أمس الإثنين أن العواصف والفيضانات ومخاطر طبيعية أخرى تسببت في خسائر بقيمة 280 مليار دولار العام الماضي على مستوى العالم.

أما الكارثة الطبيعية الأكثر كلفة على الإطلاق في المنطقة، كانت من نصيب أوروبا متمثلة بالفيضانات المدمرة في ألمانيا والدول المجاورة لها وذلك في الصيف الماضي, حيث بلغت تكلفتها 54 مليار دولار. وشهدت ألمانيا وحدها أضرارا بلغت قيمتها 33 مليار يورو (37 مليار دولار).

وقالت الشركة أنه تم التأمين على حوالي ربع الخسائر الألمانية فقط، حيث لم يكن لدى العديد من العملاء غطاء تأميني للفيضانات، كما أن العديد من خسائر البنية التحتية لم يتم التأمين عليها أيضا.

وكان إعصار «إيدا»، الذي ضرب جنوب شرق الولايات المتحدة في أواخر أغسطس وأوائلسبتمبر، الكارثة الطبيعية الأكثر كلفة خلال العام الماضي، حيث بلغت الخسائر الإجمالية 65 مليار دولار ، وتم التأمين منها على 36 مليار دولار منها فقط.

ووضعت شركة «ميونيخ ري» عام 2021 في المركز الرابع في ترتيب أكثر الأعوام كلفة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى