دولي

ميركل تؤكد دعمها للقطاع الاقتصادي قبيل الإغلاق الجزئي في ألمانيا


 قبل أن تضطر الفعاليات الثقافية والمطاعم والمرافق الترفيهية إلى الإغلاق لمدة شهر اعتبارا من بعد غد الإثنين، أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مجددا دعمها للقطاع الاقتصادي في البلاد.

وقالت ميركل اليوم السبت في رسالتها الأسبوعية عبر الفيديو على الإنترنت: “لن نتخلى عن الشركات والأعمال التي وقعت في متاعب دون ذنب منها خلال الأزمة الحالية… نعتزم المساعدة بسرعة، ودون بيروقراطية”، مضيفة أنها تعتزم إجراء مشاورات يوم الأربعاء المقبل مع اتحادات رائدة لأرباب العمل والقطاع الصناعي حول سبل تخفيف آثار الأزمة بشكل أكبر.

وبررت ميركل التدخلات الصارمة خلال الأسابيع المقبلة، والتي احتج عليها بشدة قطاعا الثقافة والضيافة، وقالت: “هذه الموجة الثانية من الجائحة تجعل من الضروري التحرك بسرعة وحزم…. علينا أن نوقف الزيادة السريعة في أعداد الإصابات قبل أن يثقل كاهل نظامنا الصحي”، مضيفة أن الخبراء يوصون بخفض المقابلات بين الأشخاص لخفض معدلات العدوى.

واعترفت ميركل بأن الإجراءات “صارمة” وأن المتضررين محقون، في الإشارة إلى الأعباء الكبيرة، مضيفة أن الأمر يمس الآن مجددا بصورة أكبر الشركات أو العاملين لحسابهم الخاص أو الجمعيات، التي اضطرت منذ بداية الجائحة لتكبد خسائر في المبيعات. وأشارت المستشارة إلى المساعدات الإضافية التي تصل إلى عشرة مليارات يورو للقطاعات المتضررة، وقالت: “ستواصل الحكومة الألمانية بذل كل ما هو ضروري للحد من أعباء الجائحة على الاقتصاد، وبالتالي على الوظائف وازدهارنا، ولحماية صحتنا في نفس الوقت”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: