دولي

من النفط إلى أسعار الفائدة.. ليلة ساخنة في موسكو

توقعت وزارة الاقتصاد الروسية أن يرتفع إنتاج النفط من 512.4 مليون طن في 2021 إلى 560 مليون طن في عام 2024.

ووفقا لتقرير خاص لوكالة أنباء إنترفاكس الروسية، فإن هذه التقديرات قدمتها الحكومة وأوصت باعتمادها في إعداد الميزانية.

ويتصور سيناريو الحالة الأساسية أن يبلغ إنتاج النفط 549.8 مليون طن في عام 2022، مقارنة بـ 560 مليون طن في عام 2023، حسبما ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الجمعة.

وأظهرت بيانات اقتصادية أن روسيا قامت برفع إنتاجها من النفط خلال شهر مارس/آذار الماضي ليصل إلى الحد الأقصى لحصتها المقررة وفق اتفاق تجمع “أوبك بلس”.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن بيانات مؤسسة “سي.دي.يو-تي.إي.كيه” التابعة لوزارة الطاقة الروسية القول إن متوسط إنتاج روسيا خلال أول 11 يوما من الشهر الحالي كان 1.388 مليون طن يوميا من النفط الخام والمتكثفات النفطية، وهو ما يعادل 10.174 مليون برميل يوميا، بزيادة قدرها حوالي 79 ألف برميل يوميا عن متوسط الإنتاج في فبراير/شباط الماضي.

وجاءت الزيادة في إنتاج روسيا هذا الشهر بعد التراجع في الإنتاج في شهر فبراير/شباط الماضي بسبب الانخفاض الشديد في درجات الحرارة، حيث قل إنتاج روسيا لأول مرة عن حصتها المقررة.

يذكر أن إنتاج روسيا من المتكثفات النفطية، وهو عبارة عن نفط خام خفيف يستخرج من الغاز الطبيعي، لا يدخل ضمن حصتها وفق اتفاق أوبك بلس.

ولا تفصل بيانات مؤسسة “سي.دي.يو-تي.إي.كيه” بين إنتاج النفط الخام وإنتاج المتكثفات، وبالتالي يكون من الصعب معرفة مدى التزام روسيا بحصتها الإنتاجية من النفط الخام.

روسيا ترفع سعر الفائدة

وفي سياق مختلف، قرر البنك المركزي الروسي اليوم الجمعة، رفع سعر الفائدة الرئيسي إلى 5%، وهي قفزة تفوق التوقعات في مواجهة خلفية من ضعف الروبل وارتفاع التضخم والمخاطر الجيوسياسية، وألمح إلى مزيد من الزيادات التالية.

ويتناقض قرار رفع أسعار الفائدة من 4.5% مع توقعات معظم المحللين الذين استطلعت رويترز آراءهم، والذين توقعوا زيادة متواضعة قدرها 25 نقطة مئوية بعد موجة جديدة من العقوبات التي أضرت بالروبل ومؤشرات محدودة على التباطؤ أظهرها التضخم.

وقال البنك في بيان “التعافي السريع للطلب والضغوط التضخمية المرتفعة يستدعيان عودة مبكرة إلى سياسة نقدية محايدة”.

ورفع البنك أسعار الفائدة للمرة الثانية هذا العام إذ تسارع التضخم، وهو المسؤولية الرئيسية للبنك، إلى 5.8% في مارس/آذار وهو أعلى مستوياته منذ 2016.

وقال البنك المركزي إن التضخم سيكون في نطاق 4.7-5.2% بنهاية 2021، ويعود إلى معدل مستهدف عند 4% فقط في منتصف 2022، في موعد متأخر عن المتوقع في السابق.

وانخفضت العملة الروسية هذا الشهر، لتخالف تحركات في بقية الأسواق الناشئة وكذلك سعر النفط الخام، إذ تضررت جراء مخاوف من فرض عقوبات أمريكية وحشد عسكري لروسيا قرب أوكرانيا.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: