دولي

معركة الفيروس.. توقعات بنمو اقتصاد إيطاليا 3.5% في 2021


توقع بنك إيطاليا المركزي نمو الناتج المحلي الإجمالي 3.5% خلال عام 2021، رغم توقعات بانكماش الاقتصاد 3.5% في الربع الأخير من 2020.

ووفقا لوكالة بلومبرج للأنباء، قال البنك في توقعاته عن الاقتصاد الكلي، إن الناتج المحلي الإجمالي سيرتفع بمعدل 3.5% في عام 2021، و3.8% في 2022 و2.3% في 2023.

ويتوقع خبراء اقتصاد استطلعت بلومبرج آراءهم أن يشهد الاقتصاد الإيطالي نموا بمعدل 5.4% هذا العام و3.8% في العام المقبل.

وقال بنك إيطاليا المركزي إن من المتوقع أن يبلغ معدل البطالة هذا العام 10.5% و10% في 2022 و9.5% في 2023.

وجاءت توقعات البنك استنادا لتوقعات الحكومة الإيطالية بشأن المالية العامة، واستخدام أموال حزمة التعافي الأوروبية.

وتتوقع الحكومة أن تبلغ نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي 158% عام 2020، و155.6% في عام 2021، مع تسجيل عجز موازنة يبلغ 10.8% في 2020 و7% في 2021.

38 مليار دولار تحفيزا

وعلى الرغم من انحسار فيروس كورونا المستجد في إيطاليا إلا أن مجلس الوزراء وافق على اقتراح بتخصيص نحو 32 مليار يورو (38 مليار دولار) في ساعة متأخرة من مساء الخميس لدعم العمال والشركات والقطاع الصحي، إلى جانب الأسر التي تكافح بسبب الأزمة التي أحدثها فيروس كورونا المستجد.

وتشهد الخطة تخطي الحكومة لميزانيتها لتحمل ديون جديدة، في إجراء أشارت إلى أن المفوضية الأوروبية راجعته بالفعل.

ووافق مجلسا البرلمان الإيطالي، مجلس الشيوخ ومجلس النواب، على ميزانية 2021 في نهاية العام الماضي، وخصصت الميزانية بالفعل مساعدات بمليارات الدولارات لمواجهة آثار الجائحة.

وكانت إيطاليا أول دولة أوروبية يتفشى فيها الوباء، وواحدة من أكثر دول العالم تضررا منه، ما اضطرها إلى فرض إغلاق عام استمر أكثر من شهرين كانت له تداعيات كبيرة على الاقتصاد.

قيود جديدة

ومددت إيطاليا أمس الجمعة مجموعة من القيود المفروضة لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، بما في ذلك قواعد ارتداء الأقنعة وحظر التجوال الليلي حتى 15 فبراير/شباط المقبل وذلك طبقا لمرسوم وقعه رئيس الوزراء الإيطالى جوزيبي كونتي الجمعة.

ولا يزال السفر بين المناطق أو الأقاليم المتمتعة بالحكم الذاتي محظورًا إلا لأسباب جوهرية. ستظل مناطق التزلج مغلقة أيضًا حتى 15 فبراير/ شباط .

وأعلنت وزارة الصحة أن عمليات إغلاق جديدة قد تُفرض في لومباردي وصقلية وإقليم بولزانو المتمتع بالحكم الذاتى اعتبارًا من الأحد، حيث من المقرر أن يوقع وزير الصحة روبرتو سبيرانزا على مرسوم بذلك اليوم الجمعة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: