العالم الاسلامي

مصر تتأهب لمواجهة “ظاهرة” كبدت السودان 4 مليارات دولار


تتأهب الحكومة المصرية لمواجهة ظاهرة طبيعية التي كبدت السودان نحو 4 مليارات دولار خسائر في شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

وتعرض السودان لموجة كبيرة من الفيضانات التي تسببت في دمار كبير بعدد من المدن، وهو ما أثر بشكل كبير على الوضع الاقتصادي للبلاد.

ورفعت مصر، الأربعاء، حالة الطوارئ استعدادا لموسم الفيضان والسيول والأمطار، وأصدرت تعليمات للمسؤولين في مختلف محافظات الجمهورية لمتابعة الموقف التنفيذي.

وعقد محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري المصري، اجتماعا عبر تقنية “الفيديو كونفرانس” الأربعاء، مع رؤساء الإدارات المركزية للموارد المائية والري لكل المحافظات.

وقالت وزير الري المصرية، في بيان على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إن الاجتماع ناقش “الموقف التنفيذي للمشروعات القائمة وكذلك الموقف المائي وآليات التعامل مع موسم الفيضان والاستعدادات لموسم السيول والأمطار”.

وتابعت: أنه تم إصدار توجيهات بسرعة إنهاء كافة إجراءات الاستعداد لمجابهة مخاطر السيول وكذلك التأكيد على جاهزية الجسور لمجابهة أي طارئ خاصة مناطق حادوس وبحر البقر والسجاعية ومصارف كفر الشيخ.

وشدد وزير الري المصري، وفقا للبيان، علي المرور الدوري والمستمر على كافة المجارى المائية ومراجعة جميع الأعمال الصناعية من سحارات وبدالات وخلافه، والمرور والمتابعة المستمرة لمنشئات الحماية من مخاطر السيول والتأكد من جاهزيتها لاستقبال الأمطار.

وشددت الوزارة على أهمية التأكد من جاهزية كافة المحطات ووحدات الطوارئ النقالي عند المواقع الساخنة بمنطقة غرب الدلتا والاستعداد التام لمواجهة الأمطار وأية طوارئ تحدث بالمنطقة، وعمل المناورات اللازمة لتنفيذ مشروع تأهيل الترع خاصة في ظل ارتفاع مناسيب المياه.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: