غير مصنف

مصر تبدأ حوارا استراتيجيا مع الاتحاد الأوروبي لتأمين إمدادات الطاقة


بدأت مصر حواراً استراتيجياً في مجال الغاز مع الاتحاد الأوروبي بهدف تأمين إمدادات الطاقة، وتنفيذ استراتيجية تحويل مصر إلى مركز إقليمي لتجارة وتداول البترول والغاز، وتم تشكيل لجنة حكومية تضم الجهات المعنية لتنفيذ هذه الاستراتيجية، وفقاً لتصريحات صحفية أدلى بها وزير البترول المصري طارق الملا، لافتاً إلى أن ثمة إصرار على تنفيذ استراتيجية تحويل مصر إلى مركز إقليمي لتجارة وتداول البترول والغاز.

وأوضح الملا، في تصريحات نشرت الخميس “بدأنا حواراً استراتيجياً في مجال الغاز مع الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى توقيع مذكرة تفاهم حول الشراكة الاستراتيجية في مجال الطاقة”، مشيراً إلى تدشين منتدى غاز شرق المتوسط بالقاهرة، الشهر الجاري، بحضور وزراء الطاقة من قبرص واليونان وإيطاليا والأردن وفلسطين وإسرائيل.

وأضاف الوزير أن القاهرة ستشهد جولة جديدة من الاجتماعات في أبريل المقبل، مشيراً إلى أن مصر وقعت 51 اتفاقية مع الشركاء الأجانب، من شأنها جذب استثمارات في قطاع البترول بنحو 27.2 مليار دولار خلال الفترة المقبلة، موضحاً أن هذه الاتفاقيات ترفع الطاقة الإنتاجية وتوسع عمليات الاستكشاف، وتسهم في دفع التنمية المجتمعية في مناطق الاستكشافات.

وأضاف أن “المردود الاقتصادي لخطط تحديث قطاع البترول والغاز يستهدف استعادة دور مصر الريادي بالمنطقة والعالم، وتوفير فرص عمل جديدة وتوفير النقد الأجنبي، والاستغلال الأمثل للبنية الأساسية، وجذب الاستثمارات”.

وتسعى مصر للتحول إلى مركز رئيسي للطاقة في المنطقة، من خلال تسييل الغاز وإعادة تصديره، بعدما توقفت عن استيراد الغاز نهاية العام الماضي.

وكان الملا كشف أن إنتاج مصر من الغاز الطبيعي خلال العام المالي المقبل 2020/2019 من المتوقع أن يصل إلى ما يقرب من 8 مليارات قدم مكعب غاز يومياً، مشيراً إلى قرب الانتهاء من تنفيذ وتشغيل كل مشروعات تنمية حقول الغاز خلال المرحلة المقبلة.

Facebook Comments
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: