أخبار

متى تظهر نتائج الانتخابات الأمريكية؟


يترقب العالم توجه الأمريكيين إلى صناديق الاقتراع، اليوم الثلاثاء، للتصويت من أجل اختيار رئيسهم المقبل لمدة 4 سنوات.

يأتي ذلك بعد منافسة شرسة بين الرئيس الحالي الجمهوري دونالد ترامب، الذي يأمل في فترة ولاية ثانية، وخصمه اللدود الديمقراطي جو بايدن. 

 

 

وحتى بعد إغلاق صناديق الاقتراع، وربما يمضي بعض الوقت قبل أن نرى ما الذي ستسفر عنه نتائج الانتخابات، أو نعرف من فاز بالسباق إلى البيت الأبيض، حسبما ذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية.


أعلى نسبة مشاركة في التاريخ

وقالت الصحيفة إن أكثر من 99 مليون أمريكي أدلوا بأصواتهم بالفعل، ما يشير إلى أن هذه الانتخابات ستحقق أعلى نسبة مشاركة في التاريخ.

 

وأشارت إلى أنه في حين أن الفرز الكامل للأصوات لا يكتمل أبدًا في ليلة الانتخابات، عادة ما يكون هناك عدد كافٍ من الأصوات لتأكيد النتيجة.

 

ولكن بسبب جائحة فيروس كورونا، حدثت زيادة في معدلات تصويت الأشخاص مبكرًا (إما عن طريق البريد أو شخصيًا) هذا العام.

 

وأوضحت أن عد الأصوات البريدية يستغرق وقتًا أطول، حيث يجب التحقق منها بدقة شديدة، وبينما بدأت بعض الولايات بالفعل في عد بطاقات الاقتراع بالبريد، فإن البعض الآخر سيبدأ العد اليوم فقط.

 

وهذا يعني أن بعض الولايات قد تستغرق أيامًا لإعلان فائز؛ خاصةً إذا كان الفارق بين المرشحين ضئيلا.


لكل ولاية قواعدها

ولكل ولاية في الولايات المتحدة قواعدها الخاصة عندما يتعلق الأمر بالاقتراع، بما في ذلك التصويت المبكر أو عبر البريد أو الغيابي أو شخصيًا.

كما تختلف المواعيد النهائية وتعتمد على الولايات التي تسجل قوائمها أولاً، وربما يكون لدينا صورة أوضح لنتائج الانتخابات قبل إعلان الولايات النهائية عن الفائزين بها.

 

فعلى سبيل المثال، أرسلت كاليفورنيا ونيفادا وفيرمونت ومقاطعة كولومبيا بطاقات الاقتراع بالبريد لجميع الناخبين في الولاية، بالإضافة إلى كولورادو وهاواي وأوريجون ويوتا وواشنطن ومونتانا، والأخيرة تمنح خيارات للناخبين حسب المقاطعة.

 

بينما اضطرت ولايات أخرى إلى تخفيف قواعدها فيما يتعلق الأمر بطلب الاقتراع الغيابي وكذلك تمديد مهل التصويت المبكر.

 

وبفضل فيروس كورونا، ولت الأيام التي كان من الممكن فيها إجراء الانتخابات في يوم واحد، وأصبحت الآن تستغرق عدة أشهر. لن تبدأ ألاسكا، على سبيل المثال، في عد أصواتها المبكرة أو الغيابية حتى 10 نوفمبر/تشرين الثاني، ما قد يعني أن العد قد لا ينتهي حتى 18 نوفمبر/تشرين الثاني، وفقًا لموقع “فايف ثيرتي إيت” الإحصائي.

 

تمتلك ولاية كاليفورنيا أكبر عدد من أصوات المجمع الانتخابي، تليها تكساس وفلوريدا ونيويورك. ومع ذلك، تُعرف كاليفورنيا بأنها تستغرق وقتًا طويلاً نسبيًا في كثير من الأحيان لإنهاء عد أصواتها، مع عدم وصول بعض الأصوات عبر البريد حتى 20 نوفمبر/تشرين الثاني.

 

وفيما يتعلق بمعرفة النتائج مساء الثلاثاء، أعربت ولايات مثل أركنساس وهاواي وأيداهو وفلوريدا وأوريجون وديلاوير ونيو هامبشاير وغيرها عن ثقتها في أنها ستعرف النتائج النهائية في 4 نوفمبر 2020، كما قالت كولورادو إن 70 إلى 80% من الأصوات ستعد ليلة الانتخابات.

 

متى نعرف الفائز  بالانتخابات الأمريكية؟

إذا فاز جو بايدن أو دونالد ترامب بأغلبية ساحقة، فيجب أن يكون لدينا مؤشر في الساعات الأولى من صباح الغد (الأربعاء 4 نوفمبر).

 

ولكن إذا كانت النتيجة قريبة، فسوف يستغرق الأمر بضعة أيام.

 

وربما تعطي الولايات المتأرجحة الرئيسية فكرة عن كيفية سير الانتخابات، فإذا فاز بايدن في ولايتي أريزونا وفلوريدا (اللتين ينبغي أن يعلنا اسم فائز ليلة الانتخابات)، فمن المحتمل أنه يتجه لتحقيق الفوز.

 

وإذا فاز الرئيس ترامب في ولايتي أريزونا وفلوريدا، فهذا يشير إلى أن نتائج الانتخابات ستكون أقرب كثيرا.

 

ووفقا للصحيفة، من المرجح أن يصوت الديمقراطيون بالبريد، ومن المرجح أن يدلي الجمهوريون بأصواتهم شخصيًا.

 

ولفتت الصحيفة إلى أنه سيجري احتساب الأصوات الشخصية بسرعة أكبر، ما قد يعني أن الولايات ستعلن في البداية عن أرقام قوية لصالح ترامب؛ لكن مع إضافة بطاقات الاقتراع عبر البريد إلى المجموع، ربما تتأرجح النتائج نحو بايدن.

 

وبالتالي ربما يستغرق الأمر بعض الوقت قبل أن نعرف حجم هذا التأرجح، وما إذا كان كافياً لمنح بايدن انتصاراً ديمقراطيا.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: