العالم الاسلامي

“ما يغلاش عليك”.. مبادرة مصرية بـ 12 مليار جنيه لمواجهة تداعيات كورونا


انطلقت في مصر اليوم الأحد مبادرة لتحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي أطلق عليها اسم “مايغلاش عليك” قيمتها وفق وزارة المالية  12.25 مليار جنيه، لتحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي ومواجهة تداعيات فيروس كورونا.

وقالت المالية المصرية: تقدم المبادرة خصومات على السلع تصل إلى 20%، وتوفير دعم لكل فرد بالبطاقات التموينية بمبلغ 200 جنيه بحد أقصى ألف جنيه للبطاقة، وتتحملها الخزانة العامة للدولة؛ للإسهام فى مساندة محدودى الدخل.

ووافقت لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان المصري، على مشروع قانون بفتح اعتماد إضافي لميزانية السنة المالية 2019-2020 بقيمة 80 مليار جنيه.

الهدف من القانون بفتح اعتماد إضافي في الباب الثامن لموازنة السنة المالية 2019/2020، بواقع 80 مليار جنيه يرجع لعدد من الأسباب في مقدمتها التسويات مع وزارة البترول والكهرباء لصالح البترول بـ102 مليار جنيه، نتيجة فض التشابكات.

وفي 8 يوليو/ تموز الماضي أقرت مصر رسميا أكبر موازنة في تاريخها، وهي موازنة العامة الجديدة للدولة، للسنة المالية 2020 / 2021.

وتبلغ الموازنة 2.2 تريليون جنيه مصري، منها 1.7 تريليون جنيه للمصروفات، بزيادة 138.6 مليار جنيه عن موازنة 2019 – 2020.

وقال وزير المالية المصري الدكتور محمد معيط، في بيان رسمي، إن أهداف المبادرة تتلخص فى تحريك عجلة الاقتصاد لصالح المواطنين بمختلف شرائحهم.

وحدد هذه الشرائح في الصناع والتجار والمستهلكين؛ بما يشجع المصانع على العمل بكامل طاقتها الإنتاجية، ويعزز من قدرات الصناعة، ويحفز المنتج المحلي، وينعش حركة التجارة الداخلية.

ويأتي ذلك بالتوازي مع تلبية احتياجات المواطنين بأسعار مناسبة، على النحو الذي يساعد في رفع معدلات النمو الاقتصادي، والحفاظ على العمالة، وخلق فرص عمل جديدة.

وتشمل المبادرة المنتجات الإلكترونية والأجهزة الكهربائية، والأثاث، والصناعات الحرفية ومنتجات تشطيب المنازل والملابس الجاهزة.

خسائر كورونا

وقال محمد عبد السلام، رئيس غرفة صناعة الملابس الجاهزة، إن هذه المبادرة تقدم فرصة رائعة لتعويض كل من المواطنين ومجتمع الأعمال جانب من التداعيات السلبية والخسائر التي خلفتها أزمة كورونا.

وأضاف أن جميع الصناع والتجار تأثروا سلبيا بالجائحة ومنها صناعة الملابس التي لم تنجح في تحقيق المبيعات المأمولة، لذا تحركت الدولة بالتعاون مع اتحاد الصناعات المصرية والغرفة التجارية لتنظيم مبادرة فعالة تساهم في تنشيط الطلب بالسوق المحلي من جانب، وتخفيف الأعباء عن كاهل المواطن من جانب آخر.

فيما أكد سمير عارف، رئيس مجلس إدارة جمعية مستثمري العاشر من رمضان، أن هناك نحو 2000 مصنع يعملون في مختلف المجالات سيطرحون منتجاتهم ضمن مبادرة “ما يغلاش عليك” من أجل الخروج من دائرة الركود التي فرضتها جائحة كورونا.

وأوضح أن مثل هذه المبادرات تسهم في إنعاش الصناعة وحركة البيع والشراء، خاصة بالقطاعات الحيوية مثل الملابس الجاهزة والأجهزة الكهربائية والإلكترونية والسلع الغذائية.

وتابع: قطاع مواد البناء من بين أبرز المجالات التي تضررت نتيجة فيروس كورونا، ما يجعل من مبادرة “ما يغلاش عليك” فرص لتنشيط  الطلب.

البنوك

ويشترك القطاع المصرفي المصري وشركات التمويل الاستهلاكي في المبادرة عبر تمويل السلع بأسعار فائدة مخفضة بالتعاون مع المصانع والمحال المشتركة فيها.

وبحسب وزارة المالية فإن تقسيط السلع بفائدة مخفضة سيساعد في توسيع قاعدة الشمول المالي.

وقال مصدر مسئول بوزارة المالية، إن المبادرة مخطط لها الاستمرار لمدة 3 أشهر.

ورفعت مصر توقعاتها للعجز الكلي في ميزانية السنة المالية  2019-2020 إلى ما يتراوح بين 7.8 و7.9% بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد من توقعات سابقة عند 7.2%.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: