دولي

لليوم الرابع.. زعماء أوروبا يبحثون خطة الإنعاش الاقتصادي


انطلقت، الإثنين، أعمال اليوم الرابع من قمة قادة دول الاتحاد الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسل.

ويبحث المجتمعون التوصل إلى اتفاق حول برنامج الإنعاش الاقتصادي ضد تبعات جائحة كورونا، والميزانية المستقبلية للاتحاد.

وفي تصريحات قبيل انطلاق أعمال اليوم، أعرب رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي شارل ميشيل، عن اعتقاده بإمكانية التوصل إلى اتفاق حول برنامج الإنعاش الاقتصادي.

ولفت إلى أن اليوم سيشهد عرض مقترح جديد للقادة.

من جانبها، قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل: “أعددنا إطارًا من أجل اتفاق محتمل في نهاية مفاوضات طويلة أمس”.

وأكدت أن “المفاوضات الصعبة ستتواصل اليوم”.

من جانبه، أشار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى وجود أمل بالتوصل إلى اتفاق، مبينًا أنه تم تحقيق تقدم في أكثر المسائل حساسية مثل الحجم الإجمالي لصندوق الإنقاذ ومقدار المنح.

بدورها، أعربت رئيسة المفوضية الأوروبية أوسولا فون دير لاين، عن تفاؤلها بالتوصل إلى اتفاق اليوم.

وشددت على الحاجة إلى التوصل لحل، وقالت: “ندخل في مرحلة حساسية حاليًا، بعد ماراثون مفاوضات استمرت ثلاث أيام وثلاث ليالي”.

جدير بالذكر أن جدول القمة كان مقررا بين 17-18 يوليو/ تموز الحالي، إلا أن القمة مددت لعدم توافق في الآراء بين القادة.

ويترأس القمة، رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي شارل ميشيل، ويشارك فيها رؤساء دول وحكومات 27 دولة بالاتحاد، ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين.

والجمعة، انطلقت القمة في بروكسل لمناقشة الميزانية المستقبلية حول خطة الإنعاش الاقتصادي، بعد الأضرار التي نجمت عن جائحة كورونا
ومن أبرز ما تناقشه القمة الأوروبية، ميزانية الاتحاد للفترة بين عامي 2021 – 2027، والبالغة 1.1 تريليون يورو.

وكان زعماء بلدان الاتحاد الأوروبي، قد اجتمعوا منتصف يونيو/حزيران الماضي، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، لبحث النهوض باقتصاد القارة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: