دولي

“كورونا” يرفع إيرادات فايزر 44.6 بالمئة في الربع الأول

صعد إجمالي إيرادات شركة “فايزر” الأمريكية بنسبة 44.6 بالمئة خلال الربع الأول من 2021 على أساس سنوي، مدفوعا بزيادة الطلب على منتجاتها الطبية بالتزامن مع بدء تصنيعها التجاري للقاح “كورونا”.

وذكرت الشركة في بيان صادر، الثلاثاء، أن إيرادات الربع الأول من العام الجاري بلغت 14.6 مليار دولار صعودا من 10.08 مليارات دولار في الفترة المماثلة من 2020.

وبدأت الشركة منذ نهاية 2020 الإنتاج التجاري للقاحها المشترك مع شركة “بيونتيك” الألمانية، ضد فيروس كورونا، والذي تقول الشركة إنه أثبت نجاعة ضد الفيروس فاقت 92 بالمئة.

وقالت الشركة في بيانها: إن إيراداتها سجلت قفزة قوية خلال الربع الأول 2021، قابل ذلك زيادة الاستثمار في البحث العلمي والتطوير للقاحها الحالي ضد فيروس كورونا.

ونقل البيان عن ألبرت بورلا رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي قوله: إن “الشركة بدأت بشكل رائع في 2021، ونجحنا مبدئيا في تحقيق هدفنا متوسط الأجل حتى عام 2025، بتسجيل متوسط نمو سنوي 6 بالمئة”.

وأضاف بورلا: “كذلك، حققنا إنجازات سريرية وتجارية مهمة، مع الاستمرار في زيادة قدرتنا على توفير الجرعات المطلوبة بشكل عاجل من لقاح فيروس كورونا وأدويتنا إلى العالم.. إنها اختراقات غيرت حياة المرضى”.

ورفعت الشركة توقعاتها لإجمالي إيراداتها خلال 2021 إلى 72.5 مليار دولار، مقارنة مع توقعاتها مطلع العام الجاري، البالغة 70.5 مليار دولار.

وزادت: “نجاح لقاحنا ضد فيروس كورونا دفع دولا عدة حول العالم مثل كندا وإسرائيل إلى توقيع عقود معنا لفترات تتجاوز عام 2021.. نتفاوض مع دول أخرى لعقود طويلة أيضا”.

ومن إجمالي الإيرادات، بلغت قيمة الإيرادات المحققة من اللقاحات فقط 4.9 مليارات دولار، مقارنة مع 1.6 مليار دولار في الربع الأول 2020.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: