العالم الاسلامي

كنوز السودان الثمينة.. 16 مليون دولار تحت الأرض


طالبت وزارة المعادن السودانية الخميس، شركة أرياب للتعدين بضرورة الاهتمام باستخراج المعادن المصاحبة للذهب.

تضمن الطلب الاهتمام بمعادن مثل النحاس والزنك والفضة والرصاص والتي تتوفر داخل مربع امتياز “أرياب”.

وتقدر كميات خام النحاس بنحو 1.3 مليون طن، والذهب 140 طنا، إلى جانب آلاف الأطنان من الفضة و700 ألف طن من الزنك تقدر قيمتها بأكثر من 16 مليون دولار.

وكشف وكيل وزارة التعدين السودانية الدكتور عبدالله كودي خلال جولة الخميس لمقر شركة أرياب بالخرطوم عن إمكانية إقامة منطقة صناعية نموذجية بالقرب من أرياب.

ودعا كودي في تصريحات صحفية إدارة الشركة إلى ضرورة الاهتمام بتقديم المسؤولية المجتمعية للمجتمع المحلي والعمل تنمية وتطوير البنى التحتية للمنطقة .

من جانبه كشف المدير العام لشركة أرياب مجذوب عثمان عن إنشاء مصنع (CIL) لمعالجة المخلفات والتي تبلغ أكثر من 12 مليون طن مخلفات والتي حال معالجتها يمكن أن يستخرج منها 700 ألف أوقية، بالإضافة للبدء في مشاريع استكشافية جديدة في منطقة “عوينات”.

وأوضح عثمان أن شركته نفذت عددا من مشاريع المسؤولية المجتمعية في مجالات التعليم والصحة والبنى التحتية.

كشف عن اكتمال إجراءات توصيل مياه النيل لمدينة بورتسودان وذلك بوصول إجراءات شراء مضخة المياه من النيل إلى نهايتها.

وأشار إلى وجود عدد من العروض التمويلية للمشاريع الشركة المستقبلية والتي تحتاج إلى ملايين الدولارات.

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: