العالم الاسلامي

“كريم” تساند المطاعم في الأزمة الصحية بقرار “إنساني”


أعلنت شركة “كريم” التي تتخذ من دبي مقراً لها، عن تخفيض عمولة توصيل الطعام المفروضة على المطاعم من 30% إلى 6 أو 7%.

وقال مدثر شيخة، الرئيس التنفيذي لشركة كريم، إن المطاعم كانت في وضع غير مناسب مع زيادة أحجام التوصيل خلال الوباء.

وأضاف: “لقد ساعدنا ذلك حقا على النجاة من الوباء، لكن كما ذكرت، ما حدث هو أن المطاعم عانت من الآثار السيئة للموقف”.

وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة كريم لقناة “سي إن بي سي” أن معدلات العمولة المرتفعة لكل طلب تجعل من الصعب على المطاعم البقاء، ولم تكن المطاعم على علاقة جيدة مع مجمعي التوصيل.

وأضاف: نحن ندرك أن الصناعة ليست في وضع جيد، ونقوم بتغيير نموذج الأعمال بالكامل.

وأعلنت شركة كريم، المملوكة لشركة أوبر، هذا الأسبوع أنها تفرض على المطاعم رسوما شهرية ثابتة ليتم إدراجها في تطبيقها، بدلاً من العمولة على أساس النسبة المئوية.

وقال شيخة إن شركات توصيل الطعام في المنطقة تتقاضى ما يصل إلى 30% من قيمة كل طلب، ويؤدي هذا إلى تقليص هوامش ربح المطعم لعمليات التسليم، التي تمثل الكثير من أعمالها نتيجة للوباء.

وأضاف: لقد رأينا العديد من المطاعم تتعرض للانهيار، وحتى المطاعم التي نجت تكافح من أجل البقاء، وبموجب نموذج الرسوم الثابتة لكريم، يمكن أن تنخفض العمولة الفعلية إلى 6 أو 7%.

وقال: إذا ارتفعت قيمة الطلب، فإنها تنخفض أكثر، ويساعد هذا النموذج المطاعم في الاحتفاظ بقدر أكبر من أرباحها، وتحسين عروضها، وفي النهاية تحصل على تجربة خدمة أفضل للعملاء، وهذا سيكون حلاً رابحًا للجميع.

وبحسب التصريحات، فإن هناك مجالًا كبيرًا لمواصلة النمو في هذه الصناعة إذا أخذنا نظرة طويلة الأجل حول هذا العمل، وما قد تخسره في الهوامش، تعوضه عبر الكميات مع مرور الوقت.

وبالإضافة إلى ذلك، تستفيد كريم من وجود خدمة توصيل طعام مقنعة وتنافسية عبر تطبيقها، مما يمنح الأشخاص المزيد من الأسباب للقدوم إلى تطبيق Super وتأمل الشركة أن يفعلوا أشياء أخرى عبر تطبيق Super أيضًا.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: