دولي

كارثة في سريلانكا.. نفاد البترول من البلاد

كشف رئيس وزراء سريلانكا، رانيل ويكريميسنغه، أن مخزون البترول في بلاده، التي تعاني من أزمة اقتصادية حادة، يكفي ليوم واحد فقط.

حسب وكالة الأنباء الفرنسية، أعلن رئيس وزراء سريلانكا نفاد البترول في البلاد، لعدم تمكن السلطات من تسديد ثمن واردات أساسية.

ذلك، خلال خطاب ألقاه رئيس الوزراء السريلانكي للأمة أمس الإثنين.

و أفاد ويكريميسنغه: “نفد البترول.. في الوقت الحالي لدينا مخزونات من البترول تكفي ليوم واحد فقط”.

كما نبه من أن بلاده التي أعلنت تخلفها عن سداد ديونها الخارجية قد تواجه المزيد من الصعوبات في الأشهر القادمة.

تواجه سريلانكا خطر الانهيار الكامل وإلى حد لن يجدي معه الإصلاح ما لم تتمكن من تشكيل حكومة جديدة.

التحذير المرعب جاء على لسان ناندلال ويراسينغه حاكم البنك المركزي، الذي أطلق صرخة يستدعي من خلالها جهود ساسة البلاد لإعادة إرساء الاستقرار السياسي.

كما أفاد الحاكم للصحفيين في كولومبو: “إذا لم تكن هناك حكومة في اليومين المقبلين، سينهار الاقتصاد تماما ولن نتمكن من إنقاذه”.

لكن سريلانكا، التي يمثل السنهاليون البوذيون النسبة الأكبر من سكانها البالغ عددهم 22 مليون نسمة من بينهم أيضا أقليات مسلمة وهندوسية ومسيحية، لها تاريخ طويل من الاضطرابات العرقية.

كمايلقي السريلانكيون اللوم على أسرة راجاباكسا في الانهيار الاقتصادي الذي ترك البلاد باحتياطيات لا تتجاوز 50 مليون دولار وعطل أغلب الواردات وتسبب في نقص شديد في الغذاء والوقود والدواء وسلع أساسية أخرى.

 

المصدر :العين الأخبارية

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى