دولي

قضية فساد ضخمة داخل شركة أغنى رجل بالعالم


أعلنت السلطات القضائية الأمريكية، توجيه تهم إلى 6 أشخاص يشتبه في ضلوعهم في إفساد موظفين في “أمازون” للحصول على امتيازات تنافسية عبر المجموعة العملاقة في مجال التجارة الإلكترونية.

وأشارت وزارة العدل الأمريكية في بيان إلى أن مستشارين لتجار على “أمازون” دفعوا رشى تفوق قيمتها 100 ألف دولار للحصول على امتيازات تنافسية غير نزيهة في صفقات تفوق قيمتها 100 مليون دولار.

وقال المدعي العام الأمريكي براين موران في البيان إن الرشى دفعت لما لا يقل عن 10 موظفين ومتعاقدين مع “أمازون”.

وعلقت المجموعة الأمريكية في بيان لها، قائلة “لا مكان للتزوير على أمازون وسنواصل اتخاذ كل التدابير لحماية” المنصة الإلكترونية.

ولفتت المجموعة أيضا إلى أنها وضعت نظاما لكشف السلوكيات المشبوهة من الباعة والموظفين على السواء، كذلك ثمة “فرق خاصة مهمتها التحقيق في الأنشطة غير القانونية وردعها”.

ويقيم المتهمون في القضية بأكثريتهم في الولايات المتحدة، باستثناء واحد هو رجل في الحادية والثلاثين مقيم في الهند.

وتراوح أعمار المتهمين بين 27 و45 عاما، وهم سيمثلون للمرة الأولى أمام محكمة منطقة سياتل في شمال غرب الولايات المتحدة في 15 تشرين الأول/أكتوبر.

وأشار القضاء الأمريكي إلى أن الوقائع تعود إلى 2017 على أقرب تقدير.

وتجاوزت ثروة جيف بيزوس المؤسس الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، أكثر من 200 مليار دولار، حسب تقييم نشرته مجلة “فوربس” الأمريكية.

وارتفع صافي ثروة بيزوس 4.9 مليار دولار، ما يجعل الرجل البالغ من العمر 56 عاما أول شخص في العالم يجمع ثروة قدرها 200 مليار دولار.

وهذا يعني أن ثروته تعادل تقريباً الناتج المحلي الإجمالي لنيوزيلندا، وتزيد على الناتج المحلي الإجمالي لقطر بـ10 مليارات دولار، حسب تصنيف صندوق النقد الدولي.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: