دولي

قبل رحيل ترامب.. هل تعترف هواوي بالاحتيال مقابل الإفراج عن ابنة المؤسس؟


تناقش الحكومة الأمريكية اتفاقا مع “هواوي” من شأنه أن يسمح بعودة المديرة المالية الموقوفة للمجموعة مينغ وانتشو من كندا إلى الصين.

وأوقفت مينغ المديرة المالية للمجموعة الصينية العملاقة للاتصالات “هواوي” وابنة مؤسس الشركة، في فانكوفر بكندا عام 2018، بناء على مذكرة توقيف أمريكية.

وتسعى مينغ لمنع تسليمها للولايات المتحدة على خلفية اتهامات بانتهاك هواوي العقوبات الأمريكية على إيران، في قضية سببت أزمة في العلاقات الكندية الصينية.

وبموجب “اتفاق الملاحقة المؤجلة” مع وزارة العدل الأمريكية، ستقر مينغ بعدد من الاتهامات بالاحتيال والتآمر المتعلقة بالانتهاكات المفترضة لهواوي، وفق ما أعلنت صحيفة وول ستريت جورنال أمس الخميس.

ويأمل الطرفان التوصل إلى اتفاق قبل نهاية عهد إدارة الرئيس دونالد ترامب، علما بأن مينغ مترددة في الموافقة على اتفاق تقر بموجبه بارتكابها مخالفات، حسبما نقلت الصحيفة عن مصادر.

واعتقلت المديرة المالية لمجموعة “هواوي” مينج وانتشو بموجب مذكرة توقيف أمريكية في ديسمبر/كانون الأول 2018 أثناء توقف مؤقت في فانكوفر.

ووجهت إليها تهمة احتيال مصرفي يتعلق بانتهاك العقوبات الأمريكية ضد إيران، وهي تقاوم عملية تسليمها منذ ذلك الحين.

ومينج متهمة بإخفاء العلاقة بين “هواوي” و”سكاي كوم”، وهو فرع كان يقوم ببيع معدات اتصالات لإيران، عن مصرف “إتش إس بي سي” خلال عرض وثائق عبر برنامج باوربوينت في عام 2013، مما يعرض المصرف للعقوبات الأمريكية.

وتسبب توقيف مينغ في تدهور العلاقات بين كندا والصين. وقامت الصين بعد أيام على ذلك بتوقف الكنديين مايكل كوفريغ ومايكل سبور، وهو ما اعتبره الغرب ردا انتقاميا.

ويمكن للاتفاق أن يمهد الطريق أمام الإفراج عن الكنديين، وفق ما ذكرت الصحيفة نقلا عن مصادر قريبة من الملف.

وسعى محامو مينغ حتى الآن إلى عرقلة إجراءات التسليم بالقول إن حقوق موكلتهم انتهكت خلال اعتقالها، وهو ما تنفيه كندا.

وتقول مينغ إنها ضحية اضطهاد سياسي وبأن الولايات المتحدة تهاجم هواوي سعيا لكبح تقدم الصين في مجال التكنولوجيا.

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات مشددة على هواوي تمنع مصنّعي أشباه الموصلات الأجانب من بيع رقائق مصنوعة بتكنولوجيا أمريكية، إلى الشركة.

والعديد من دول الغرب حظرت معدات هواوي أو تفكر في سحبها من شبكات الجيل الخامس لمخاوف مرتبطة بتجسس صيني.

وقال مسؤولو هواوي إن الهجمات نابعة عن رغبة أمريكية لإسقاط منافس تجاري ناجح.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: