تركيا

“فيتش” الدولية تبقي على تصنيفها الائتماني لتركيا


أيدت وكالة “فيتش” الدولية للتصنيف الائتماني، تصنيفها لتركيا عن الدرجة “بي بي سالب”، مع تحويل نظرتها المستقبلية للاقتصاد التركي من “مستقرة” إلى “سلبية”.

جاء ذلك بحسب بيان صادر عن الوكالة، الجمعة، وصل الأناضول نسخة منه.

وقال البيان إن “نفاد احتياطيات النقد الأجنبي، وضعف السياسة النقدية، وأسعار الفائدة الحقيقية السلبية، وارتفاع عجز الحساب الجاري الناجم جزئياً عن الحوافز الائتمانية القوية ، زاد من مخاطر التمويل الخارجي”.

وأضاف البيان موضحًا أن “التصنيف الائتماني لتركيا، مدعوم بمؤشرات أن الديون العامة والأسرية عند مستويات معتدلة، واقتصاد كبير ومتنوع يمتلك قطاعًا خاصًا نابضًا بالحياة، وسهولة العمل، فضلا عن نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي”.

وتابع “لكن مع هذا هناك عوامل أخرى قائمة مثل ضعف التمويل الخارجي، والتقلبات الاقتصادية الموروثة عن الماضي، ومعدلات التضخم المرتفعة، فضلا عن المخاطر السياسية والجيوسياسية”.

وأوضح البيان أنه يتوقع انكماش الاقتصاد التركي هذا العام بنسبة 3.9%، مشيرًا إلى توقعه أن تصل نسبة نموه في العام 2021 إلى 5.4%.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: