أخبار

غرينلاند …حظر تعدين اليورانيوم والمعادن النادرة

هذا وكانت الجزيرة الشاسعة التي تقع في القطب الشمالي منقسمة منذ فترة طويلة بشأن مسألة استخراج اليورانيوم والمعادن النادرة. وقد أدى الخلاف إلى انهيار الائتلاف الحاكم في شباط /فبراير الماضي، وتمإثر ذلك إجراء انتخابات مبكرة في نيسان /أبريل الذي تلاه، تصدرها حزب المعارضة الرئيس اليساري “إنويت اتاكاتيجيت”. ودافع رئيس الوزراء “موته إيجيده”في إطار حملة عن حظر اليورانيوم، كما فعل شريكه الأصغر في الائتلاف الحاكم الحالي، حزب “ناليراك”، الذي ينتمي لتيار الوسط.

وشكّل مشروع “نارساك للتعدين” في جنوب غرينلاند ,أكبر نقطة خلاف ، وقال “إيجيده” خلال الحملة: إنه يريد التخلي عن المشروع .
ويذكر أنّ شركة “غرينلاند مينيرالز”، المملوكة للصين، خططت منذ فترة طويلة للعمل في تعدين اليورانيوم المشع بالمنطقة، وكذلك التنقيب عن المعادن النادرة التي تستخدم في صناعة أجهزة مثل اللاب توب و الكاميرات والهواتف الذكية .

اقرأ أيضاً :
Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى