دولي

صحوة اقتصاد الهند.. توقعات باحتلاله المركز الـ3 عالميا في 2030


توقع مركز أبحاث اقتصادي عودة الهند إلى مكانتها كخامس أضخم اقتصاد على مستوى العالم في 2025 والصعود إلى المركز الثالث بحلول 2030.

وذكرت صحيفة هندوستان تايمز أن الهند تجاوزت المملكة المتحدة عام 2019 لتصبح خامس أكبر اقتصاد في العالم، لكنها تراجعت إلى المركز السادس عام 2020.

وأوضح مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال البريطاني في تقرير نشر، أمس السبت، إن الهند حادت عن مسارها الاقتصادي خلال جائحة كورونا. ونتيجة لذلك، تفوقت المملكة المتحدة على الهند مرة أخرى في توقعات هذا العام ويتوقع أن يستمر هذا الترتيب حتى عام 2024 قبل أن تعود الهند إلى مكانتها مرة أخرى.

وأشار المركز إلى أن تفوق المملكة المتحدة على الهند مجددا خلال عام 2020 جاء نتيجة لتراجع قيمة الروبية.

توقع المركز توسع الاقتصاد الهندي بنسبة 9% عام 2021 و7% عام 2022.

وقال المركز: “سيتباطأ النمو بشكل طبيعي حيث تصبح الهند أكثر تطوراً من الناحية الاقتصادية، مع توقعات بانخفاض نمو الناتج المحلي الإجمالي السنوي إلى 5.8% عام 2035″، مضيفا أن “مسار النمو هذا سيشهد صعود الهند إلى ثالث أكبر اقتصاد في العالم بحلول عام 2030، متجاوزة المملكة المتحدة في عام 2025 وألمانيا في عام 2027 واليابان في عام 2030”.

كما توقع المركز أن تتفوق الصين في عام 2028 على الولايات المتحدة لتصبح أضخم اقتصاد في العالم، أي قبل خمس سنوات مما كان متوقعًا سابقًا بسبب تباين التعافي بين البلدين من جائحة كوفيد -19.

وستحافظ اليابان على موقعها كثالث أضخم اقتصاد في العالم، من حيث القيمة الدولارية، حتى 2030 حيث ستصعد الهند إلى المركز الثالث وتهبط اليابان إلى الرابع وتتراجع ألمانيا هي الأخرى إلى المركز الخامس.

وأوضح التقرير أن الاقتصاد الهندي فقد زخمه حتى قبل الصدمة التي أحدثتها أزمة كوفيد-19، حيث انخفض معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى أدنى مستوى له في أكثر من عشر سنوات إلى 4.2% عام 2019، مقارنة بـ6.1% في العام السابق وحوالي نصف معدل النمو البالغ 8.3% المسجل في عام 2016.

وقال التقرير “تباطؤ النمو كان نتيجة لتضافر عوامل من بينها هشاشة النظام المصرفي وتباطؤ التجارة العالمية”، مضيفا أن “الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني (أبريل/ نيسان – يونيو/ حزيران) 2020 تراجع بنسبة 23.9% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2019.

مع رفع القيود تدريجياً، تمكنت أجزاء كثيرة من الاقتصاد من العودة إلى العمل، على الرغم من أن الناتج لا يزال أقل بكثير من مستويات ما قبل الوباء.

كان القطاع الزراعي محركًا مهمًا للانتعاش الاقتصادي في الهند حتى الآن، والذي انتعش بفعل وفرة المحاصيل.

وأضافت أن “وتيرة التعافي الاقتصادي سترتبط ارتباطًا وثيقًا بتطور جائحة كوفيد -19 محليًا ودوليًا”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: