العالم الاسلامي

شركات أمريكية تتطلع لإعادة بناء البنية التحتية والاقتصادية في ليبيا


أعربت شركات أمريكية عن “رغبتها القوية في نشر خبراتها الفنية ومواردها المالية للمساعدة في إعادة بناء البنية التحتية والاقتصاد في ليبيا”.

جاء ذلك خلال اجتماع افتراضي استضافته غرفة التجارة الأمريكية في ليبيا، بمشاركة سفير واشنطن لدى طرابلس ريتشارد نورلاند، وشركات من الولايات المتحدة، الثلاثاء، وفق بيان للسفارة الأمريكية.

وهدف الاجتماع، بحسب البيان الذي صدر الأربعاء، إلى “تبادل الآراء بشأن العملية السياسية المتطورة في ليبيا وآفاق تحسين مناخ الأعمال للاستثمار الأمريكي فيها”.

ولفت قادة الأعمال خلال الاجتماع إلى أن “زيادة الاستثمار في ليبيا تتطلب استقرارا سياسيا طويل الأجل، وشفافية في القرارات الاقتصادية، واتفاقية طويلة الأجل بشأن إدارة الإيرادات”.

وأضافوا أن الاستثمارات في ليبيا تتطلب أيضا “بيئة أعمال أكثر تمكينا، بما في ذلك موافقة البنك المركزي في الوقت المناسب وبشكل متسق على خطابات الاعتماد التي يطلبها المستوردون الليبيون للوفاء بالمدفوعات لشركائهم التجاريين الأجانب”.

فيما أشاد السفير نورلاند، بالعملية السياسية الجارية حاليا في ليبيا، معتبرا أنها “توفر فرصة فريدة للقادة السياسيين والاقتصاديين الليبيين لتحقيق إصلاحات تجعل بلدهم شريكا قويا وموثوقا لاستثمارات القطاع الخاص”.

وتشهد ليبيا هذه الأيام، جهودا سياسية على مسارات عدة برعاية الأمم المتحدة، للتوصل إلى تسوية تنهي الانقسام السياسي والمؤسساتي المستمر في البلاد منذ إسقاط نظام معمر القذافي عام 2011.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: