تركيا

شراكة تركية صينية لإنتاج بطاريات الليثيوم في تركيا


وقعت “مجموعة المشاريع المشتركة للسيارات” (TOGG) التركية التي تعمل على إنتاج أول سيارة كهربائية تركية، خطاب نوايا مع الشركة الصينية الرائدة في إنتاج بطاريات أيون الليثيوم “فاراسيس إنيرجي” (Farasis Energy) من أجل إنتاج البطاريات واستخدام خلاياها في منتجات المجموعة.

ووفقًا للاتفاقية، سيتمّ توفير خلايا البطارية من قِبل “فاراسيس”، وسيتمّ تطوير وحدات البطارية وإنتاجها بشكلٍ مشترك في تركيا، وقد تمّ توقيع الاتفاقية بين رئيسي مجلسي الشركتين في “وادي المعلوماتية” (Informatics Valley) في ولاية كوجايلي شمال غرب تركيا.

وخلال تعليقه على التعاون قال الرئيس التنفيذي لـ”مجموعة المشاريع المشتركة للسيارات” (TOGG)، غورجان كاراكاش، إن الاتفاقية وُقعت كنتيجة لعملية تقييم واسعة النطاق بدأت في عام 2018 وتمّ من خلالها تقييم أكثر من 30 مورّد عالمي للبطاريات، في إطار اتفاقيات السرية (NDAs)، بما في ذلك التعاون المحلي المحتمل.

وقال كاراكاش: “من بينها، تمّ اختيار الشركة التي تلبّي أفضل معاييرنا التقنية والتجارية والاستراتيجية، وهي واحدة من الشركات الرائدة في العالم المصنعة لبطاريات أيون الليثيوم؛ شركة “فاراسيس”، كشريك تجاري لنا”.

وأشار كاراكاش إلى أهمية إنتاج هذه التقنية؛ التي تعتبر واحدة من أهم التقنيات الأساسية للسيارات الكهربائية اليوم، داخل البلاد بالتعاون مع لاعب مهم في القطاع، وأضاف: “ستصبح بيئة التنقل الخاصة بـ”مجموعة مشاريع السيارات المشتركة” لاعبًا إقليميًّا مهمًّا يطور التكنولوجيا ويصنع قيمة اقتصادية جادّة”.

ومن الجدير بالذكر أن بطاريات أيون الليثيوم تُعد مكونًا أساسيًّا في السيارة الكهربائية.

وبالإضافة إلى توريد البطاريات، ستقوم الشركتان أيضًا بتوسيع تعاونهما من خلال شركة مشتركة، والتي من المقرر أن تجمع بين تكنولوجيا “فاراسيس” وقادة صناعة السيارات في البلاد، لتوفير حلول لتخزين طاقة البطارية في تركيا والمناطق المحيطة بها.

ومن جهته قال رئيس “اتحاد الغرف وبورصات السلع في تركيا” (TOBB)؛ المظلة لـ”مجموعة مشاريع السيارات المشتركة”، رفعت هيسارجيكلي اوغلو في بيانٍ عقب حفل التوقيع إن المشروع المشترك الذي تم إنشاؤه مع “فاراسيس” سيكون مبادرة لزيادة كفاءة نظام الطاقة في بلادنا، والحدّ من اعتماد البلاد على الطاقة الأجنبية، وتسريع تطويرنا لنظام طاقة نظيف وفعال”.

وقال كاراكاش أيضًا: “سيتجاوز هذا التعاون إنتاج بطاريات السيارات الكهربائية في تركيا وتحسين كفاءات البحث والتطوير في مجال البطاريات في بلادنا، كما دفع مصنّعي السيارات لإحضار مشاريعهم الخاصة بالمركبات الكهربائية إلى بلادنا وتعزيز أعمال تخزين الطاقة مع منتجات تخزين الطاقة غير الآلية في محفظة منتجات “فاراسيس””.

وأشار كاراكاش إلى أن المشروع المشترك سيشكّل أساسًا ذا قيمة اقتصادية هامة كممثل لشركة الطاقة في المنطقة، مضيفًا أن “مجموعة المشاريع المشتركة للسيارات” وحدها ستقود التحول التكنولوجي في تركيا مع المساهمة في مستقبل البيئة الخضراء التركية.

وقال المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لـ”فاراسيس”، يو وانغ، الذي حضر حفل التوقيع عبر الإنترنت بسبب جائحة كوفيد19، إن تركيا هي واحدة من أهم أسواق السيارات في المنطقة.

يقول وانغ: “إن الشراكة مع “مجموعة المشاريع المشتركة للسيارات” أثناء استعدادهم لتصنيع مركبات كهربائية والبناء على المعرفة المتقدمة والمتراكمة في سوق السيارات التركي، هي خطوة طبيعية اتخذناها بما يتماشى مع استراتيجياتنا الأساسية. نحن نقدّر تركيا باعتبارها السوق الكبير التالي للكهرباء، وبالتالي موقعًا مثاليًّا جنبًا إلى جنب مع “مجموعة مشاريع السيارات المشتركة” كشريك مبتكر للغاية يقوم بالعمل المناسب في الزمان والمكان المناسبين، لدعم خطط النموّ الطموحة في شركتنا”.

وأضاف: “لقد وقّعنا خطاب النوايا لتلبية المطالب في كل من تركيا والمنطقة. نحن متحمسون لأن هذا التعاون الذي بدأ بتوريد البطاريات سيتحول إلى شراكة طويلة الأمد”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: