العالم الاسلامي

سعر الدولار في لبنان اليوم السبت 23 يناير 2021


استقر سعر الدولار أمام الليرة اللبنانية، اليوم السبت 23 يناير 2021، في السوق السوداء وفي البنك المركزي والمصارف.

وسجل الدولار مقابل الليرة اللبنانية لدى السوق الموازية غير الرسمية (السوداء) 8750 ليرة للشراء و8800 ليرة للبيع، وهي نفس مستويات الأمس.

البنك المركزي

وبقي سعر العملة الخضراء مستقرا في البنك المركزي عند 1507.5 دولار، للسلع الأساسية فقط.

البنوك

وحددت البنوك اللبنانية سعر 3850 ليرة للدولار، عند سحب الدولار لصغار المودعين قبل فترة وما زال معمولا به حتى اليوم.

الصرافة

وثبتت نقابة الصرافين في لبنان تسعير سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية بهامش متحرك بين سعر 3850 ليرة للشراء، و3900 ليرة، للبيع كحد أقصى.

ضغوط على الليرة

وتواجه الليرة ضغوطا مكثفة منذ إعلان لبنان الإقفال التام لمواجهة وباء كورونا بعد ارتفاع غير مسبوق في عدد الإصابات وعدم قدرة المستشفيات على استقبال المزيد من المرضى.

وهدد رئيس جمعية المودعين اللبنانيين، حسن مغنية، بتنظيم احتجاجات فور انتهاء الإغلاق العام المفروض بسبب تفشي فيروس كورونا.

واعتبر ممثل اتحاد خبراء الغرف الأوروبية في بيروت المستشار الدكتور نبيل بوغنطوس، في بيان “إقدام مصرفين لبنانيين على البدء في بيع فروع وأصول لهم في الخارج، مؤشر خطير على حال الانهيار التي وصل إليها القطاع المصرفي في لبنان”.

ورأى أن عملية فرض المصرف المركزي، رفع رأسمال المصارف بنسبة 20% قبل الأول من مارس/آذار 2021، قد تضرب المصارف الصغيرة والمتوسطة لمصلحة تلك الأكبر والأقوى”.

تناقضات “المركزي”

وفي مشهد يعكس التناقض الكبير في لبنان، مثل حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أمام القضاء للرد على كل ما أثير حول التحويلات المالية التي تتم عبر مصرف لبنان المركزي والتي وصفها “سلامة” بـ”المسيئة لسمعة لبنان”.

واستمع القضاء يوم الخميس الماضي إلى حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بناء لطلب سويسرا، فيما أكد الأخير أن أي تحويلات لم تحدث من حسابات المصرف أو موازناته.

وقال سلامة في بيان: “التقيت المدعي العام التمييزي الرئيس غسان عويدات، وقدّمت له كل الأجوبة عن الأسئلة التي حملها بالأصالة كما بالنيابة عن المدعي العام السويسري، وجزمت له بأن أي تحويلات لم تتم من حسابات لمصرف لبنان أو من موازناته”.

وأضاف “أكدت للرئيس عويدات أنني جاهز دائماً للإجابة عن أية أسئلة، كما احتفظت لنفسي بحق الملاحقة القانونية بوجه جميع الذين يصرّون على نشر الشائعات المغرضة والإساءات التي تطالني شخصياً كما تسيء إلى سمعة لبنان المالية”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: