العالم الاسلامي

سعر الدولار في لبنان اليوم الجمعة 19 مارس 2021


تراجع سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية، خلال مستهل تعاملات اليوم الجمعة 19 مارس 2021، لدى السوق الموازية غير الرسمية (السوداء).

وتراوح متوسط سعر الدولار في السوق السوداء، ما بين 11200 ليرة للشراء، و11000 ليرة للبيع، مقابل 13980، و14130 ليرة لكل دولار، في ختام تعاملات أمس الخميس، وفق وسائل إعلام محلية.

وقفز الدولار مسجلا 15 ألف ليرة، الثلاثاء الماضي، للمرة الأولى، بحسب متعاملين، بالسوق في وقت تزداد فيه الأوضاع في لبنان سوءا مع الانهيار المستمر للعملة المحلية أمام الدولار الأمريكي، ما يؤثر على الأوضاع المعيشية للمواطنين.

وتشير تقديراته إلى أن إمدادات لبنان تكفيه نحو شهرين، بينما تزداد صعوبة الحصول على الدولار بالنسبة للمستوردين الذين يحتاجونه للاستمرار في الشراء.

وأوقع انهيار الاقتصاد كثيرين في براثن الفقر، وقد أصبح أكبر تهديد للاستقرار منذ الحرب الأهلية بين 1975 و1990.

وسحب مصرف لبنان المركزي، من الاحتياطيات الأجنبية الضئيلة أصلا من أجل دعم فئات السلع الأساسية، وهي القمح، والوقود، والأدوية، إلى جانب سلة من السلع الأساسية الأخرى، وذلك في الوقت الذي يتواصل فيه نضوب التدفقات الدولارية.

ويوفر البنك المركزي، العملة الصعبة للمستوردين بسعر الربط القديم البالغ 1500 ليرة للدولار.

لكن الحكومة، التي ينفد سريعا ما بحوزتها من سيولة، أشارت عدة مرات إلى أن الدعم سيُرفع قريبا، لكنها لم تعط حتى الآن جدولا زمنيا أو تعلن خطة لذلك.

البنك المركزي

وظل سعر صرف الدولار في مصرف لبنان “البنك المركزي” عند 1507.5 ليرة لكل دولار واحد، ويخصص للسلع الأساسية فقط.

البنوك

وحددت البنوك اللبنانية سعر 3850 ليرة للدولار، عند سحب الدولار لصغار المودعين قبل فترة وما زال معمولا به حتى اليوم.

الصرافة

وثبتت نقابة الصرافين في لبنان تسعير سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية بهامش متحرك بين سعر 3850 ليرة للشراء، و3900 ليرة، للبيع كحد أقصى.

أزمة وقود

تجددت أزمة الوقود ومشتقاته في السوق المحلية داخل لبنان، بالتزامن مع تدهور حاد في سعر صرف العملة المحلية (الليرة) أمام الدولار في السوق الموازية (السوداء).

وامتنعت مجموعة من المحطات عن بيع المحروقات بالأسعار الحالية، مع هبوط الليرة إلى 15 ألفا أمام الدولار، مقابل 10 آلاف قبل أسبوع، فيما سعر البنك المركزي 1510 لكل دولار.

وأمام هبوط أسعار الصرف وتقنين البيع أو الامتناع عنه، لحين استقرار سعر الدولار في السوق السوداء، شهدت المحطات التي فتحت أبوابها، تدافعا من المواطنين للتزود بالوقود، خشية انقطاعه من الأسواق.

وقال ممثل موزعي المحروقات في لبنان فادي أبو شقرا، إن “هناك تأخيراً في إصدار جدول أسعار الوقود اليوم، بسبب الارتفاع الجنوني لسعر صرف الدولار”؛ إذ تحدّث الأسعار في لبنان بشكل أسبوعي.

وفي غضون أيام قليلة ماضية، صعد سعر صفيحة البنزين (95 أوكتان) سعة 20 ليترا بنسبة 11.8 بالمئة إلى 38.9 ألف ليرة (25.7 دولارا وفق السعر الرسمي) من 34.8 ألفا (23 دولارا).

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: