العالم الاسلامي

سعر الدولار في السودان اليوم الخميس 23 يوليو 2020.. الجنيه والتعويم


تراجع سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني، اليوم الخميس، في السوق الموازية غير الرسمية (السوداء)، بينما بقي سعر العملة الخضراء ثابتا على شاشة بنك السودان المركزي عند 55 جنيها للشراء و55.27 جنيه للبيع.

 

وتكرر سعر البنك المركزي على شاشات معظم البنوك وشركات الصرافة العاملة في السودان، ومن بينها بنوك الخرطوم وبيبلوس أفريقيا والسعودي السوادني.

أما في السوق السوداء، فقد تراجع سعر الدولار إلى 143 جنيها، مقارنة بـ 145 جنيها، أمس، وفقا لوسائل إعلام محلية.

تعويم الجنيه السوداني

وأمس الأربعاء، وافقت الحكومة السودانية على إجراءات طوارئ لتعديل سعر صرف العملة (الجنيه) أمام الدولار تدريجيا على مدى عامين “للوصول للسعر الحقيقي”، كما قررت استمرار دعم القمح والأدوية وغاز الطهيـ وفقا لوكالة الأنباء السودانية.

وقال رئيس الوزراء السوداني دكتور عبد الله حمدوك إن حكومته ستشرع في رفع الدعم عن المحروقات بداية من أغسطس/ آب المقبل .

أضاف أن الحكومة ستبدأ توحيد سعر صرف العملة في سبتمبر/ أيلول أو أكتوبر/ تشرين الأول القادمين .

وتستهدف السودان الوصول إلى التحرير الكامل لسعر صرف العملة في غضون عامين.

وأوضح أن تلك الإصلاحات تأتي في إطار ميزانية 2020 التي سيقرها مجلس الوزراء ومجلس السيادة رسميا في غضون أيام.

وقررت الحكومة السماح للقطاع الخاص باستيراد كميات غير محدودة من البنزين لمعالجة نقص المعروض، وذلك خلال استعراض مجلس الوزراء موازنة عام 2020 المعدلة والتي قدمتها الدكتورة هبه محمد علي وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة.

وأوضحت وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، أن سبب تعديل موازنة عام 2020 هو الحاجة لتبني سياسات من شأنها تخفيف التأثير السلبي لجائحة كورونا على الوضع الإقتصادي حيث انخفضت الإيرادات العامة بنسبة 40%.

وقالت، إن العجز أصبح كبيرا جداً مما استدعى مراجعة الميزانية واتخاذ إجراءات طوارئ من بينها التعديل التدريجي لأسعار الصرف والدولار الجمركي على مدى عامين للوصول للسعر الحقيقي.

وواصلت أرقام التضخم صعودها المستمر، بنسب صادمة جعلت من الأزمة خارج حدود السيطرة رغم الإجراءات التي تتخذها حكومة الخرطوم.

وقال الجهاز المركزي للإحصاء في السودان، الأسبوع الماضي،إن معدل التضخم السنوي ارتفع إلى 136.36 بالمئة في يونيو/حزيران الماضي من 114.23% في مايو/ أيار السابق له مدفوعا بأسعار الغذاء والوقود.

وارتفع التضخم في السودان في الأعوام الماضية مدفوعا بأسعار الغذاء والمشروبات والسوق السوداء للدولار الأمريكي وكان أحد عوامل الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير في العام الماضي.

ولايزال الجنيه السوداني عند مستوى قياسي منخفض في السوق السوداء رغم الحملة الواسعة التي شنها مجلس السيادة في السودان لغلق منافذ تجارة العملة خارج القنوات الرسمية.

ويتعرض الاقتصاد السوداني لضغوط شديدة منبعها شح السيولة الدولارية وسط احتياجات كبيرة للواردات خاصة في الخبز والوقود.

وعلى مدى الأشهر الماضية، حاولت حكومة السودان الحصول على تمويلات دولارية من مؤسسات دولية، إلا أن تلك الجهود لم تسفر عن مبالغ يمكن الاعتماد عليها.

سعر اليورو والإسترليني

وسجل اليورو الأوروبي 63.46 جنيه للشراء و63.78 جنيه للبيع، أما الجنيه الإسترليني فسجل 69.98 جنيه للشراء و70.33 جنيه للبيع، وفقا لشاشة بنك السودان المركزي.

سعر الريال والدرهم والدينار

واستقر سعر الريال السعودي عند 14.66 جنيه للشراء، و14.73 جنيه للبيع، كما سجل سعر الدرهم الإماراتي عند مستوى 14.97 جنيه للشراء، 15.04 جنيه للبيع.

أما سعر الدينار الكويتي فقد سجل على شاشة بنك السودان المركزي 177.99 جنيه للشراء، و178.88 جنيه للبيع.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: