دولي

روسيا تبت في تمديد اتفاقية الحبوب بحلول 18 نوفمبر

متحدثة وزارة الخارجية أشارت إلى عدم تنفيذ الجزء الخاص بشحن الحبوب والأسمدة الروسية في إطار الاتفاقية

قالت وزارة الخارجية الروسية، إن بلادها ستبت في مسألة تمديد اتفاقية الحبوب بحلول 18 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، “بناء على المعطيات المتاحة”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقدته متحدثة وزارة الخارجية ماريا زخاروفا، في العاصمة موسكو، الخميس.

وبخصوص الاتفاقية الموقعة في إسطنبول وتنتهي في 19 نوفمبر المقبل، أشارت زاخاروفا إلى عدم تنفيذ الجزء الخاص بشحن الحبوب والأسمدة الروسية في هذا الإطار.

وأضافت: “لا يمكننا رؤية نتائج في هذا الخصوص (شحن الحبوب والأسمدة الروسية)، هذه حقيقة، هذا الوضع غير مناسب لنا، لقد عبرنا عنه على جميع المستويات، تمت الصفقة في شكل حزمة ويجب تنفيذ جميع الأجزاء منها”.

وتابعت: “نتحدث هنا عن الأغذية والأسمدة الروسية وسنكون سعداء بتصديرها إلى الدول المحتاجة بموجب الاتفاقية”.

وبينت أن مدة اتفاقية الحبوب ستنتهي الشهر المقبل، مضيفة: “سنبت في هذه المسألة بناء على المعطيات المتوفرة حتى 18 نوفمبر”.

وفي 22 يوليو/ تموز الماضي، شهدت إسطنبول توقيع “وثيقة مبادرة الشحن الآمن للحبوب والمواد الغذائية من الموانئ الأوكرانية” بين تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة.

وتضمن الاتفاق تأمين صادرات الحبوب العالقة في الموانئ الأوكرانية على البحر الأسود (شرق أوروبا) إلى العالم، لمعالجة أزمة نقص الغذاء العالمي التي تهدد بكارثة إنسانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى