دولي

رسالة شديدة اللهجة من لاجارد لوزراء مالية منطقة اليورو


وجهت كريستين لاجارد، رئيسة البنك المركزي الأوروبي، رسالة شديدة اللهجة إلى وزراء منطقة اليورو، بشأن استمرار الدعم المالي في مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وقالت لاجارد في مؤتمر صحفي بعد اجتماع مع مسؤولي المالية في الاتحاد الأوروبي، الجمعة، “اللحظة الراهنة يصوغها هذا التعافي غير المتساوي وغير المكتمل وغير المتكافئ الذي نلاحظه في الربع الثالث بعد ربع ثان كارثي للغاية”.

وأضافت “لا تهاون! سياستنا النقدية التيسيرية بحاجة إلى دعم السياسة المالية، ولا أحد منا بمقدوره تحمل كلفة التهاون في الوقت الحاضر”.

تعهد أوروبي

قال باشال دونوهو رئيس مجموعة اليورو عقب اجتماع للمجموعة في برلين إن وزراء مالية منطقة اليورو تعهدوا باستمرار الدعم المالي، الجمعة، بهدف إعادة تنشيط اقتصاداتهم بعد أزمة كوفيد-19.

وفي أول اجتماع شخصي لهم منذ فبراير/شباط، أجرى وزراء المالية من 19 دولة تستخدم اليورو محادثات غير رسمية بشأن الاستجابة المالية للجائحة التي تعصف بالاقتصاد الأوروبي منذ مارس/آذار.

وقال دونوهو الذي يتولى وزارة المالية في أيرلندا في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع “لن يكون هناك توقف مفاجئ، ولا سياسة حافة الهاوية، والسياسة العامة للميزانية ستواصل دعم الاقتصاد”.

وبينما لم يتعهد الوزراء بأي إضافة للمبالغ الضخمة التي جرى التعهد بها بالفعل لإبقاء الاقتصاد في حالة نشاط، فإنهم أوضحوا أنه لن يكون هناك تشديد نقدي في أي وقت قريب، وأنهم سيواصلون ضخ الأموال بقوة طالما اقتضت الحاجة.

وأعلنت حكومات الاتحاد الأوروبي بالفعل عن تدابير دعم متنوعة بقيمة تربو على 3.7 تريليون يورو لاقتصاداتها منذ بدأت الجائحة، وأضاف التكتل 1.3 تريليون يورو إضافية يمكن استخدامها بمرور الوقت.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: