دولي

خبر صادم.. الدين العالمي يحقق رقمًا قياسيًا


ارتفع مستوى الدين العالمي بمقدار 15 تريليون دولار في الفترة من يناير إلى سبتمبر من هذا العام ليتجاوز 272 تريليون دولار، محطماً بذلك رقماً قياسياً على الإطلاق.

وبحسب تقرير “Global Debt Monitor” الصادر عن معهد التمويل الدولي (IIF)، فقد ارتفع حجم الدين العالمي بمقدار 15 تريليون دولار في ثلاثة أرباع العام إلى أكثر من 272 تريليون دولار.

وبحسب التقرير، بلغ إجمالي الدين في نهاية الربع الثالث من عام 2020 ، 364٪ من إجمالي الناتج المحلي العالمي، مدفوعا بانتعاش الاقتصادات في الربع الثالث.

وجاء في تقرير معهد التمويل الدولي، أنه من المتوقع أن يصل الدين العالمي إلى 277 تريليون دولار بحلول نهاية العام مع زيادة حادة في الدين العام والشركات في تفشي كوفيد -19، ويصل إلى 365 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

ووفقًا لتقرير المعهد، عند النظر إلى نسبتهم إلى إجمالي الناتج المحلي، ارتفع ديون الأسر في الربع الثالث من العام إلى 49.2٪ (47.1٪ في 2019)، وديون الشركات غير المالية إلى 79.6٪ (في 2019). 73.7)، وفي نفس الفترة بلغ الدين العام 77.6٪ (69.1 عام 2019)، وديون الشركات المالية مثل البنوك 65.6٪ (62.8٪ عام 2019).

وركز التقرير الصاعد لمعهد التمويل الدولي على مستويات الديون مع زيادة ديون الشركات غير المالية في الأسواق الناشئة والهند والصين وجنوب إفريقيا، وإجمالي الديون بما في ذلك البرازيل وتركيا كأسرة من الاقتصادات الناشئة، وتم الإبلاغ عن أن ديون الشركة تجاوزت 76 تريليون دولار في الربع الثالث من هذا العام.

وبحسب التقرير، ارتفعت نسبة ديون الأسواق الناشئة إلى الناتج المحلي الإجمالي من 222٪ إلى 248٪، وفق ما ترجمته نيو ترك بوست، ضمن قسم اقتصاد العالم.

وورد في تقرير معهد التمويل الدولي، أن نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي في الأسواق المتقدمة كانت 380 في المائة في نهاية عام 2019، وارتفعت هذه النسبة إلى 432 في المائة في الربع الثالث من العام.

وجاء في التقرير الذي تضمن الزيادة في ديون الولايات المتحدة الأمريكية أن إجمالي ديون البلاد، والذي بلغ 71 تريليون دولار نهاية عام 2019 ، بلغ 80 تريليون دولار هذا العام.

وذكر تقرير ديون معهد التمويل الدولي أن إجمالي ديون منطقة اليورو ارتفع أيضًا بمقدار 1.5 تريليون دولار إلى 53 تريليون دولار.

بما في ذلك الزيادة في مستوى ديون الصين، ذكر التقرير أنه في عام 2011 ، بلغ إجمالي ديون البلاد 200٪ من الناتج المحلي الإجمالي ، متجاوزًا 3 أضعاف الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثالث من العام إلى 335٪.

وبحسب التقرير، بالنظر إلى نسبة الناتج المحلي الإجمالي للديون في تركيا ، مقارنة بالربع المماثل من العام السابق في الربع الثالث من ديون الأسر من 14.7٪ إلى 18٪ ، والشركات غير المالية من الديون 65٪ 77٪، زادت ديون الشركات المالية مثل البنوك من 25.2 في المائة إلى 28.7 في المائة والدين العام من 32.3 في المائة إلى 43 في المائة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: