تقارير

حقائق وأرقام عن حرب الرسوم الجمركية التي بدأها ترامب وجر شركاء أمريكا التجاريين إلى الرد بالمثل


رفعت الصين أمس الأول الرسوم الجمركية على بضائع أمريكية بقيمة 60 مليار دولار في رد انتقامي على قرار الرئيس دونالد ترامب رفع الرسوم الجمركية على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار الأسبوع الماضي، مما يفاقم الحرب التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.
وأحدث ترامب رجة عنيفة في نظام التجارة العالمية بفرض رسوم جمركية من جانب واحد للتصدي لما يصفها بـ»ممارسات تجارية غير عادلة» من جانب الصين والاتحاد الأوروبي وآخرين من كبار الشركاء التجاريين للولايات المتحدة. ويستهدف الجزء الأكبر من رسوم ترامب الجمركية الصين، إذ تغطي حتى الآن بضائع صينية بقيمة 250 مليار دولار. ووجه أيضا الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر ببدء عملية فرض رسوم جمركية على باقي الواردات من الصين، أي بضائع أخرى بقيمة 300 مليار دولار.
وتضع الزيادة الأخيرة في الرسوم الجمركية نهاية لهدنة استمرت أكثر من خمسة أشهر بعد أن اتفق ترامب والرئيس الصيني شي جين بينغ في ديسمبر/كانون الأول الماضي على محاولة التفاوض لإنهاء النزاع.

* رسوم جمركية أمريكية على الصين:
في السادس من يوليو/تموز و23 من أغسطس/آب وبعد ان قالت إدارة ترامب أنها أجرت تحقيقا في ممارسات الصين فيما يتعلق بالملكية الفكرية، فرضت أمريكا رسوما جمركية بنسبة 25 في المئة على بضائع تكنولوجية صينية بقيمة 50 مليار دولار تتضمن آلات وأشباه موصلات وسيارات وقطع غيار طائرات ومكونات إلكترونيات وسيطة. وفرضت أيضا رسوما جمركية بنسبة 25 في المئة على بضائع صينية بقيمة 200 مليار دولار تتضمن أجهزة مودم وراوتر للكمبيوتر ولوحات دوائر إلكترونية مطبوعة وكيماويات ومواد بناء وأثاث.
وكان قد تم فرض رسوم جمركية على هذه البضائع بنسبة عشرة في المئة في 24 سبتمبر/أيلول 2018 ردا على رد انتقامي صيني.
وفي العاشر من الشهر الحالي رفع ترامب نسبة الرسوم إلى 25 في المئة في بعد اتهام الصين بالنكوص عن تعهدات سابقة في المحادثات التي جرت بين الطرفين على امتداد شهور.
– وفي العاشر من الشهر الجاري أيضا طلب ترامب من الممثل التجاري الأمريكي بدء عملية عقد لقاءات حكومية وجمع آراء لفرض رسوم جمركية بنسبة 25 في المئة على ما تبقى من الواردات الصينية البالغة قيمتها 300 مليار دولار، وغالبيتها من المنتجات الاستهلاكية التي عليها طلب شديد، بما في ذلك الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر والملابس واللٌّعَب وغيرها من المنتجات الاستهلاكية.

* رسوم جمركية صينية على الولايات المتحدة:
– أعلنت الصين في 13 مايو الجاري أنها سترفع الرسوم الجمركية على قائمة منقحة تشمل 5140 منتجا أمريكيا بقيمة 60 مليار دولار تقريبا بعد خطوة ترامب الأخيرة. وستفرض زيادة في الرسوم الجمركية بنسبة 25 في المئة على 2493 منتجا، منها الغاز الطبيعي المُسال وزيت الصويا وزيت الفول السوداني والبتروكيميائيات ومستحضرات التجميل. وستشهد منتجات أخرى رسوما جمركية بنسب تتراوح بين خمسة و20 في المئة.
وكانت الصين قد فرضت في السادس من يوليو/تموز و23 أغسطس/آب من العام الماضي رسوما جمركية بنسبة 25 في المئة على بضائع أمريكية بقيمة 50 مليار دولار تشمل فول الصويا واللحم البقري ولحم الخنزير والمأكولات البحرية والخضروات والويسكي والإيثانول.
وجاء ذلك كرد انتقامي بعد أن بدأت الولايات المتحدة بجولتين من الرسوم الجمركية. وعلقت الصين العمل برسوم جمركية بنسبة 25 في المئة على واردات السيارات الأمريكية خلال مفاوضات التجارة بينهما. واستأنفت بكين بعض مشتريات فول الصويا من الولايات المتحدة لكنها لم تعلق رسميا رسوما كانت قد فرضتها عليها.
وحسب بيانات تجارية من مكتب الإحصاءات الأمريكي لعام 2018، لن يتبقى أمام الصين سوى واردات أمريكية بقيمة عشرة مليارات دولار لزيادة الرسوم عليها كرد انتقامي تجاه أي رسوم جمركية أمريكية في المستقبل. وقد يأتي الانتقام في صور أخرى مثل زيادة العقبات التنظيمية أمام الشركات الأمريكية العاملة في الصين.

* رسوم جمركية أمريكية عالمية:
– فرضت الولايات المتحدة في 23 مارس/آذار من العام الماضي، لأسباب قالت أنها تتعلق بالأمن القومي، رسوما جمركية بنسبة 25 في المئة على الصُلب المستورد ورسوما بنسبة عشرة في المئة على الألومنيوم المستورد. وتم منح إعفاءات للأرجنتين وأستراليا والبرازيل وكوريا الجنوبية مقابل تحديد حصص للصادرات. وبدأت مفاوضات بشأن تحديد حصص مستمرة مع كندا والمكسيك والاتحاد الأوروبي.
– وفي 22 يناير/كانون الثاني -2018، فرضت إدارة ترامب رسوما جمركية بين 20 في المئة و50 في المئة على الغسالات المستوردة كإجراء «وقائي عالمي» لحماية المُصَنِّعَين الأمريكيين «ويرلبول كورب» و»جي.إي أبليانسز»، وهي وحدة تابعة لمجموعة «هاير إلكترونيكس» الصينية.
– وفي اليوم نفسه فرضت رسوما جمركية بنسبة 30 في المئة على الألواح الشمسية المستوردة كإجراء «وقائي عالمي» لحماية المنتجين الأمريكيين «سولار وورلد»، المتمركزة في ألمانيا، و»سانيفا» المملوكة لـ»شونفينغ إنترناشيونال» الدولية للطاقة النظيفة الصينية.
– ويدرس ترامب رسوما جمركية بحوالي 25 في المئة على السيارات المستوردة وقطع غيار السيارات بناء على دراسة لوزارة التجارة الأمريكية تبحث ما إذا كانت مثل هذه الواردات تهدد الأمن القومي الأمريكي. الموعد النهائي أمام ترامب للتصرف وفق توصيات الوزارة هو الثامن عشر من الشهر الجاري.
– تحمي الاتفاقية الأمريكية المكسيكية الكندية الجديدة الإنتاج الكندي والمكسيكي في حال فرض مثل هذه الرسوم الجمركية عبر نظام حصص. وكان ترامب قد تعهد بعدم فرض رسوم جمركية على السيارات على اليابان والاتحاد الأوروبي بينما تستمر المفاوضات التجارية مع هذين الشريكين.

*رسوم جمركية كندية على الولايات المتحدة
– فرضت كندا في الأول من يوليو/تموز 2018 رسوما جمركية على بضائع أمريكية بقيمة 12.6 مليار دولار تشمل الُصلب والألومنيوم والقهوة والكاتشب والويسكي المقطر من الذرة «بوربون» كرد انتقامي على رسوم جمركية أمريكية على الصُلب والألومنيوم الكنديين.

* رسوم جمركية مكسيكية على الولايات المتحدة
– فرضت المكسيك في الخامس من يونيو/حزيران 2018 رسوما جمركية تصل إلى 25 في المئة على الواردات الأمريكية من الصُلب ولحم الخنزير والجبن والتفاح والبطاطا (البطاطس) والويسكي المقطر من الذرة ردا على رسوم جمركية أمريكية على المعادن المكسيكية.

* رسوم جمركية فرضها الاتحاد الأوروبي على الولايات المتحدة
– فرض الاتحاد الأوروبي في 22 يونيو/حزيران 2018 رسوما جمركية بنسبة 25 في المئة على واردات من الولايات المتحدة بقيمة 2.8 مليار دولار في رد انتقامي على رسوم جمركية أمريكية على الصُلب والألومنيوم الأوروبيين. وتضمنت المنتجات الأمريكية المستهدفة الدراجات النارية هارلي-ديفيدسون والويسكي المقطر من الذرة والفول السوداني وسراويل الجينز الأزرق والصُلب والألومنيوم.

*تهديد هندي برسوم جمركية
– تهدد الهند، أكبر مشتر للإوز الأمريكي في العالم، برفع الرسوم الجمركية على استيراد المُكسرات بنسبة 20 في المئة، وزيادة الرسوم الجمركية على مجموعة من المنتجات الزراعية الأخرى والحديد والصُلب من الولايات المتحدة كرد انتقامي على رسوم جمركية أمريكية على الصُلب الهندي. وتم تأجيل هذه الرسوم عدة مرات، لكن إشعارا من وزارة المالية الهندية يظهر أن الهند قد تبدأ تطبيقها غدا الخميس.
– ويقول ترامب إنه يعتزم إنهاء معاملة تفضيلية تجارية للهند، مما ستنتج عنه رسوم جمركية أمريكية على واردات من الهند تصل قيمتها إلى 5.6 مليار دولار. ولم يحدث ذلك بعد، لكن في حال حدوثه فمن المتوقع أن تنتقم الهند برسوم جمركية على بضائع أمريكية.

* تراشق بالرسوم الجمركية مع تركيا
– ضاعف ترامب في أغسطس/آب 2018 نسب الرسوم الجمركية الأمريكية على الصُلب والألومنيوم المستوردين من تركيا إلى 50 في المئة و20 في المئة على الترتيب بدعوى مخاوف تتعلق بالأمن القومي وأسعار صرف العملة في خلاف تجاري متصاعد بين الدوليتن العضوين في حلف شمال الأطلسي.
– ردت تركيا برفع الرسوم الجمركية بشكل حاد على بضائع أمريكية بقيمة 1.8 مليار دولار، بما في ذلك رسوم جمركية بنسبة 120 في المئة على السيارات، و140 في المئة على المشروبات الكحولية، و50 في المئة على الأرز، و50 في المئة على الصُلب الهيكلي، و60 في المئة على مستحضرات التجميل.
– يقول ترامب أيضا إنه سينهي المعاملة التجارية التفضيلية لتركيا، وهي خطة سينتج عنها فرض رسوم جمركية على واردات تركية بحوالي 1.66 مليار دولار.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: