أخبارتركيا

جهود تركية مستمرة لتنظيف آثار تسرب النفط السوري

استمرار الجهود التركية في هاتاي لتنظيف آثار التسرب النفطي السوري.

عقب ظهور آثار التلوث النفطي السوري قبالة سواحل ” صامان داغ “، تركيا تبذل جهودها في تنظيف التسرب النفطي في المنطقة.

وصرح أرسان سنار رئيس وزراء قبرص التركية بأن الجزء الشمالي من البحر المتوسط قد واجه تلوثاً بيئياً كبيرة في الأيام الأخيرة بسبب تسرب 15 ألف طن من النفط من محطة بانياس السورية.

يُجدر الإشارة بأن محطة الطاقة الكهربائية على سواحل بانياس الحرارية السورية قد شهدت تسرباً نفطياً جراء تسرب الفيول من خزاناتها خلال الأيام الأخيرة الماضية بحسب ما أعلنت عنه وسائل الإعلام التابعة للنظام السوري.

كما أكدت بلدية ولاية هاتاي التركية بأن الجهود مستمرة لتنظيف آثار التسرب النفطي من بانياس السورية على سواحل منطقة ” صمنداغ ” والمناطق المجاورة لها.

وأضافت البلدية في بيان لها بأن أعمال التنظيف البحري التي تقوم بها سفينة ” سيد أونباشي ” مستمرة قبالة سواحل صمنداغ من بعد ظهور آثار التلوث النفطي على طول الساحل.

كما تم رصد ست بقع تلوث نفطي على ساحل محافظة اللاذقية وشملت” سوكاس – الفاخورة – البحيص – العيدية – ضاحيتي العزة والمجد “، وكان هناك بقعة سابعة تشكلت في سواحل مدينة اللاذقية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى