دولي

جني الأرباح يهبط بالذهب عن ذروة 7 سنوات


سجلت أسعار الذهب تقلبات بأكثر من 1% الجمعة، لتنزل من أعلى مستوى في 7 سنوات، إذ باع المستثمرون المعدن الأصفر لتغطية مراكز شراء بالهامش في الوقت الذي نال فيه الانتشار السريع لفيروس كورونا من أسواق الأسهم.

وبحلول الساعة 18:58 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب مرتفعا 0.1% إلى 1671.24 دولار للأوقية (الأونصة).

وزادت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2% إلى 1672.40 دولار عند التسوية.

وقال بارت ميليك رئيس استراتيجيات السلع الأولية لدى تي.دي للأوراق المالية “نرى الكثير من التقلب في أسواق الأسهم، الخسائر الكبيرة إلى حد ما، والضبابية دفعتا المؤشر ستاندرد آند بورز دون مستوى 3000”.

وتابع “نرى على الأرجح عمليات تسييل للذهب بهدف تغطية مراكز شراء بالهامش”.

وأضاف “هذا يُذكر جدا بما حدث في عمليات تصحيح خلال الأزمة المالية”.

وهوت الأسهم الأمريكية وتراجع المؤشر داو جونز الصناعي نحو 2%، بينما ارتفعت السندات الحكومية، إذ ينتاب القلق المتعاملين بشأن فترة مطولة من التباطؤ الاقتصادي.

كما انهارت أسعار النفط لتتراجع بما يزيد عن 10% لأدنى مستوياتها منذ منتصف 2017.

وعلى الرغم من الخسائر ما زال الذهب، الذي يُعتبر ملاذا آمنا، يمضي على مسار تسجيل أكبر مكسب أسبوعي منذ فبراير/شباط 2016.

ونزل البلاديوم 0.5% إلى 2520.92 دولار للأوقية، وتراجعت الفضة 0.9% إلى 17.26 دولار للأوقية.

وارتفع البلاتين 3.1% إلى 891.08 دولار، ويتجه صوب تسجيل أفضل أداء أسبوعي منذ منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

وخفضت أنجلو أمريكان بلاتينيوم، ثاني أكبر مجموعة معادن منتجة للبلاتين في العالم، توقعاتها للإنتاج بسبب إغلاق عقب انفجار.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: