العالم الاسلامي

توقعات فلسطينية لوصول أموال الدعم الأوروبي خلال الشهرين المقبلين

تتوقع السلطة الفلسطينية أن تبدأ أموال الدعم الأوروبي بالتدفق إلى خزينتها التي تعاني من عجز مالي كبير خلال الشهرين المقبلين.

وقال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية، إبراهيم ملحم، في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين الرسمية: “الأزمة المالية للسُلطة التي يتحدث عنها رئيس الوزراء محمد اشتية، لا تخفى على أحد”.

وأكد أن أسبابها ناتجة عن “الاقتطاعات الجائرة” التي تقوم بها إسرائيل لأموال المقاصة، وتحديدا مخصصات أسر الشهداء والجرحى والأسرى، بالإضافة إلى توقف الدعم الخارجي.

وأوضح أن رئيس الوزراء تحدث عن شهري فبراير ومارس القادمين، حيث من الممكن أن تستأنف خلالهما الدفعات المالية.

وعادت الحكومة الفلسطينية منذ الشهر الماضي، لخيار دفع جزء من رواتب الموظفين، لعدم قدرتها على دفع الراتب كاملا، بسبب العجز المالي.

وتؤكد الحكومة الفلسطينية أنها لم تتلقَ إلا دعما ماليا قليلا العام الماضي من المانحين الأوروبيين، فيما لم تتلقَ أي دعم من الدول العربية.

كذلك لم تقم الإدارة الأمريكية الحالية التي أعلنت أنها ستستأنف الدعم المالي للفلسطينيين، بدفع أي مساعدة للخزينة الفلسطينية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى