دولي

توقعات باستمرار انخفاض عدد ركاب الرحلات الجوية حتى 2023 جراء «كورونا»


ذكرت مؤسسة «موديز إنفستور سيرفيس» للأبحاث الاقتصادية، أن عدد ركاب الرحلات الجوية لن يعود إلى معدلاته قبل تفشي فيروس كورونا المستجد حتى أواخر عام 2023، إلا إذا ما توافرت اللقاحات والأدوية اللازمة لعلاج الفيروس.
وقال جوناثان روت، المحلل الاقتصادي بمؤسسة «موديز»، في التقرير، إن الانتعاش في كل من شركات الطيران والمطارات سوف
يكون بالتوازي، بعد أن تعود شركات الطيران إلى تشغيل أساطيلها الجوية.
وأضاف أن شركات صناعة الطائرات مثل «بوينغ» و«إيرباص» سوف تكون آخر القطاعات العاملة في مجال الطيران التي تتعافى إلى مستويات عام 2019.
وجاء في التقرير، أن حجم الطلب على السفر الجوي تراجع بأكثر من 90 في المائة مع بداية تفشي الجائحة، وتسبب هذا التراجع في تأثير واسع النطاق على الاقتصاد العالمي بشكل عام، حيث إن صناعة النقل الجوي للركاب حققت قرابة 3 في المائة من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي العالمي خلال عام 2019.
وذكرت مؤسسة «موديز»، أن توافر لقاح للفيروس سوف يكون عنصراً رئيسياً في انتعاش صناعة الطيران، في حين سوف يكون من الضروري على الأرجح توفير دعم حكومي لصناعة الطيران من أجل ضمان استمرارها في الوقت الحالي.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: