تقارير

تقرير: 13% من سكان العالم يستخدمون العملات المشفرة في عمليات شراء

أظهر تقرير صادر عن شركة كاسبرسكي لاب أن 13% من الأشخاص حول العالم استخدموا العملات الرقمية في عمليات شراء، مشيرا إلى أن تراجع أسعار هذه العملات يزيد من إمكانية التعامل بها لدى الشركات الكبرى.

وقال روس ليكو، نائب المستشار العام في إدارة الشؤون القانونية التابعة لصندوق النقد الدولي، إن نحو 70% من البنوك المركزية حول العالم تراجع العملات والأصول الرقمية لبحث إمكانية إصدارها، مشيرا إلى إجراء العديد من الدراسات حول استخدام العملات الرقمية في الدفع بين الدول، أو التعاملات العابرة للحدود.

وحسب ما نقلته صحيفة الاتحاد الإماراتية عن التقرير الأحد، فإن ما يحد إتمام تلك الخطوة هو أن قواعد اعرف عميلك ومكافحة غسيل الأموال لا يمكن تطبيقها على العملات الرقمية، التي تتم من دون الإفصاح عن هوية مالكها، وفقا لـ”ليكو”.
وأكد المسئول بصندوق النقد الدولي ضرورة تنظيم 3 مجالات للحفاظ على النظام المالي وزيادة ثقة الحكومات في استخدام العملات الرقمية بين الدول في أغراض مشروعة، وهي “تشريعات الإصدار، وتشريعات التداول، واستخدام العملات الرقمية في الدفع”، مضيفا أن الصندوق شكل فرق عمل لدراسة كيفية مواجهة استخدام تلك العملات في أغراض غير مشروعة، مثل تبييض الأموال وتمويل الإرهاب إلى جانب العمل على وضع تشريعات ولوائح منظمة لإصدار وتداول تلك العملات.

700 مليار دولار حجم التعامل بالعملات الرقمية

من جهته، قال لورانس وينتيرميز، مؤسس وعضو مجاس إدارة مؤسسة التمويل الرقمي العالمي، إن حجم تداول العملات والأصول الرقمية تجاوز  نحو 700 مليار دولار، مؤكداً أنه وفقا للعديد من المحللين فقد اجتزنا الموجة الأولى من مخاطر العملات المشفرة والأصول الرقمية في يونيو/حزيران 2017، وصارت خلفنا بالفعل، قائلا “ندخل الآن في مرحلة جديدة نرجو أن نحقق فيها النضوج للمنتجات والخدمات الجديدة”.
ودعا إلى التركيز  على البنية التحتية للعملات والأصول المشفرة وكذلك وضع التشريعات والتنظيمات اللازمة.

ونقلت الصحيفة عن الدكتور فهد عبدالله المبارك، وزير دولة وأمين عام الأمانة السعودية في مجموعة العشرين قوله خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات ، إن السعودية ضخت استثمارات كبيرة في إعداد بنية تحتية رقمية متطورة، حيث تهدف القطاعات الاقتصادية والمالية السعودية إلى احتلال مراتب متقدمة عالمياً في كل القطاعات من خلال تكنولوجيا الرقمنة، وربط كل الخدمات إلكترونيا، وتفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص، مشيراً إلى أهمية ذلك في الاقتصاد الرقمي، ما يؤدي إلى تسريع حركة الإنتاج وخفض التكاليف.

وأشار تيد موينيهان، الشريك الإداري ومدير قطاع الخدمات المالية بشركة “أوليفر وايمان” إلى أن المتنافسين في القطاع الرقمي يساهمون في إلهام وتحفيز الشركات القائمة على مباشرة العمل بمجالات جديدة.

وأوضح أن منصة تداول العملات الرقمية الرائدة في كوريا الجنوبية “كاكاو” استطاعت جذب 6 ملايين اشتراك خلال أقل من عام، فيما تمكنت نظيراتها في المملكة المتحدة “مونزو” و”ريفولت” وغيرهما تعزيز نمو قاعدة عملائهم من 0.6 إلى 2.5 مليون عميل خلال عام واحد.

 

وفي الولايات المتحدة، قام بنك “تشاي” بفتح ما يزيد على 2 مليون حساب للمعاملات المالية بدون رسوم، وعلى مستوى أسواق الصرف الأجنبية، نجحت شركة «إكس تي إكس ماركتس» في الاستحواذ على 10% من حصة السوق خلال 3 سنوات فقط، لتصبح بذلك ثاني أكبر متعامل بالسوق خلال عام 2018.

12 ألف حالة سرقة

وقال ‏‏راي بومبون، رئيس أبحاث التهديدات‏‏ لدى‏‏ شركة “إف 5 نتوركس”، إن مختبرات الشركة رصدت 73 واقعة سرقة كبرى للعملات المشفرة‏‏ خلال السنوات السبع الماضية، موضحا أن ‏‏حالات سرقة العملات المشفرة تزايدت منذ عام 2011 لتصل إلى 12 ألف مرة تقريبًا، موضحاً أن تقديرات مختبرات الشركة تظهر أن متوسط السرقات التي رصدتها يبلغ 31 مليون دولار ‏‏من العملات المشفرة خلال السنوات السبع الماضية‏‏. ‏

ورصد فيتالي مزوكوف، رئيس قسم عمليات التحقّق في مركز النمو التابع لشركة كاسبرسكي لاب، عدداً من الحوادث البارزة التي ارتبطت بتزايد اهتمام الأفراد باستخدام العملات الرقمية في استثمار أموالهم وإنفاقها، منها سرقة 120 ألف دولار من عملة “بيتكوين” من محافظ عملاء معزولة على خدمة الصرف Bitfinex منذ 4 سنوات ونصف السنة، واختراق خدمة Coincheck وسرقة 530 مليون دولار العام الماضي.

ونبه أنه في حال تعرضت جميع الأموال للسرقة خلال عملية لصرف العملات الرقمية، وتم إغلاق العملية، يستحيل إرجاع أي من هذه الأموال للمستثمرين.

وحدد مزوكوف، 5 نصائح يجب على الراغبين في الاستمرار باستخدام العملات الرقمية في الاستثمار وسداد المدفوعات أن يتبعوها وهي التحقّق دائماً من عنوان محفظة الويب وعدم النقر على أي روابط غير موثقة تقود إلى مواقع ويب لبنوك أو محافظ إلكترونية.

وقال إنه من الضروري أيضاً استخدام محافظ للعملات الرقمية قائمة على الأجهزة، والتحقق من عناوين المستلمين، والمبلغ الذي يتم إرساله، ومقدار رسوم المعاملة قبل إتمامها، ناصحاً بتدوين عبارة تذكيرية تسمح باستعادة محفظة العملات الرقمية إذا فُقدت أو عند نسيان كلمة المرور، وكذلك تثبيت حل أمني عالي الجودة، لحماية الأجهزة المستخدمة للوصول إلى محافظ العملات الرقمية وتداولاتها.

Facebook Comments
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: