تركيا

تفاؤل وإشادة.. “OECD” تكشف عن توقعاتها لنمو الاقتصاد التركي


كشفت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD)، عن توقعاتها حول نمو الاقتصاد التركي، خلال العامين الحالي والمقبل، وسط إشادات بإصلاحات أنقرة في المجال الاقتصادي.

وفي تقرير استعرضه حول الاقتصاد التركي، أشاد ألفارو باريرا، منسق الدراسات المتعلقة ببلدان المنظمة، بالإصلاحات الاقتصادية التي أجراها البنك المركزي التركي مؤخراً، معتبراً أن هذه الخطوات ستعزز انتعاش اقتصاد البلاد.

مسؤول “OECD” أضاف أن منظمته ترحّب بالسياسات المالية التي ينتهجها البنك المركزي التركي مؤخراً.

وأشار إلى أن المؤشرات الاقتصادية في تركيا انخفضت خلال أزمة وباء كورونا، إلا أنها عاودت الارتفاع اعتباراً من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وأكد أن المنظمة تتوقع نمواً للاقتصاد التركي بنسبة 2.6 بالمئة خلال العام 2021، و3.5 بالمئة في العام الذي يليه.

وأوضح أن الإصلاحات الهيكلية التي تجريها تركيا في المجال الاقتصادي، ستعزز من انتعاش البلاد في هذا المجال.

وفي مطلع يناير/ كانون الثاني الجاري، عدل البنك الدولي في تقرير له حول توقعات نمو الاقتصاد العالمي، توقعاته بشأن نمو الاقتصاد التركي لعام 2020، متوقعاً أن يحقق نمواً بنسبة 0.5%.

وأوضح التقرير أن الاقتصاد التركي سيحقق نمواً بنسبة 0.5% في 2020، عوضاً عن توقعات سابقة بانكماشه بنسبة 3.8%.

وذكر التقرير أن الاقتصاد التركي سيحقق نمواً بنسبة 4.5% في 2021 و5% في 2022.

وسبق أن توقع البنك الدولي أن ينكمش الاقتصاد التركي في 2020 بنسبة 3.8%، وأن ينمو بنسبة 5% في 2021.

كما سبق أن توقع أيضاً انكماش العديد من الاقتصادات حول العالم، إذ توقع انكماشاً بنسبة 7% في الاقتصادات المتقدمة في 2020، على أن تنمو بنسبة 3.9% في 2021.

ومؤخراً عدل التقرير توقعاته للاقتصادات المتقدمة بانكماش بنسبة 5.4% في 2020، ونمواً بنسبة 3.3% 2021، و3.5% في 2022.

ويرى التقرير أن اقتصادات الدول النامية ستنكمش بنسبة 2.6% في 2020، وأن تنمو بنسبة 5% في 2021، و4.2% في 2022.

وتوقع البنك الدولي انتعاشاً في الاقتصاد العالمي نتيجة استمرار عمليات التطعيم ضد فيروس كورونا، والتحسن التدريجي في التجارة والاستهلاك وزيادة الثقة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: