دولي

تسريح 50 موظفا في تويتر وسط مساع لخفض النفقات

سرحت شركة تويتر المملوكة للملياردير، إيلون ماسك، عشرات الموظفين، في إطار ثامن جولات تخفيض العمالة منذ أكتوبر/ تشرين1 الماضي، وفق موقع “ذي إنفورميشن” الإلكتروني.

ونقل الموقع عن أشخاص على دراية مباشرة بالمسألة، الأحد، قولهم إن تخفيض الوظائف شمل العديد الفرق الهندسية ومن بينها تلك التي تدعم تكنولوجيا الدعاية وتطبيق تويتر والبنية التحتية الفنية المعنية بالحفاظ على تشغيل أنظمة تويتر.

ولم ترد تويتر على الفور على طلب من وسائل إعلام أمريكية للتعليق، وفق قناة الحرة الأمريكية.

وسرحت تويتر مطلع نوفمبر ، حوالي 3700 موظف في إجراء لتخفيض النفقات اتخذه ماسك الذي استحوذ على الشركة مقابل 44 مليار دولار.

وأشار موقع “ذي إنفورميشن”، المعني بالتكنولوجيا الأميركية إلى أن خفض الوظائف الأخير، يستهدف تعويض انخفاض الإيرادات بعدما تولى ماسك الشركة وأيضا خفض عدد العاملين الذي تقلص بالفعل 70 في المئة على الأقل ليصل إلى حوالي ألفي موظف.

وقال ماسك في نوفمبر/ تشرين الثاني إن الخدمة تعاني من “انخفاض كبير في الإيرادات” مع إحجام المعلنين عن الإنفاق وسط مخاوف حيال إدارة المحتوى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى