تركيا

تركيا تسارع الزمن لإنتاج قطاراتها السريعة


قررت تركيا ضمن جهود تطوير سلسلة القطارات الكهربائية المحلية، البدء في الإنتاج المتسلسل للقاطرات عام 2022، والقطار السريع والمترو في 2023.

ووفق معلومات نشرتها وكالة الأناضول من البرنامج السنوي الرئاسي لعام 2021، فإن مركبات السكك الحديدية تعد من أفضل الوسائل المستخدمة على نطاق واسع داخل المدن وخارجها.

وتظهر المعلومات أن خطوط السكك الحديدية، توفر فرص سفر آمنة ومريحة كما تقدم فرصا اقتصادية فعالة وصديقة للبيئة في النقل، لذا تزداد الاستثمارات بمجال القاطرات على نطاق واسع.

وقد برزت الاحتياجات في تركيا لزيادة الاستثمارات في القاطرات والقطارات بشكل ملح، إلى جانب الاستثمارات العامة في قطاع السكك الحديدية وقطاع النقل داخل المدن.

وتعد كافة المركبات المستخدمة في مشاريع النقل السككي التي تمت داخل البلاد، أجنبية الصنع.

وعند النظر إلى مركبات المترو والترام المصنوعة فقط في الثلاثين عاما الأخيرة، سنجد أن تركيا استوردت 2866 مركبة من 26 نوعا مختلفا، من أصل 12 شركة.

ولا زالت تركيا تخطط لتنفيذ العديد من المشاريع الكبرى في قطاع السكك الحديدية والنقل داخل المدن.

ومن المهم تنفيذ تلك المشاريع المحلية، لمنع إنفاق الكثير من الموارد في الاستيراد، والمساهمة في الاقتصاد الوطني عبر تطوير صناعة مركبات أنظمة السكك الحديدية المحلية ثم تصديرها للخارج.

في هذا الإطار، اندمجت أكبر ثلاث شركات لإنتاج وتصنيع مركبات السكك الحديدية في تركيا تحت مظلة الإدارة العامة لشركة صناعة مركبات السكك الحديدية التركية “TÜRASAŞ” (طوراساش).

والشركات الثلاث هي “TVASA” (تفاسا) و”TÜLOMSA” (تولومسا) لتصنيع عربات السكك الحديدية، و”TDEMSA” (تديمسا) لبناء السكك الحديدية.

وتهدف “طوراساش” للعمل على تصميم مركبات السكك الحديدية في تركيا وإنتاجها وصيانتها، والعمل أيضا على زيادة معدل الإنتاج المحلي.

– TÜRASAŞ.. طموح إلى العالمية في الإنتاج

وتملك “طوراساش” إمكانيات محلية كبيرة لإنتاج القاطرات وعربات الشحن والركاب، حيث تهدف لتحسين طرق البحث والتطوير للصناعات المحلية، وتطوير القدرات التصميمية والإنتاجية.

كما تهدف الشركة للعمل على تصميم وتصنيع وصيانة جميع مركبات السكك الحديدية ومكوناتها.

وقام الرئيس التركي بإصدار قرار بوقف شراء القطارات عالية السرعة من الخارج مرة أخرى باستثناء العمليات التي لا زالت عقودها قائمة، وبدلًا منها اللجوء لاستخدام مكونات القطارات الكهربية المحلية التي تنتجها “طوراساش” في خطوط القطارات عالية السرعة.

وضمن هذا الإطار، من المتوقع أن تطور الشركة، من صناعة السكك الحديدية المحلية، وتصبح شركة تصنيع عالمية في صناعة مركبات السكك الحديدية.

جدير بالذكر أنه يتم إنتاج مكونات قطارات الديزل بترخيص لشركة أجنبية داخل “طوراساش”، ويتم استغلال الخبرة المكتسبة من المشاريع التي تقوم بها في إنتاج مكونات القطار الكهربائي المحلي.

– بدء الاختبارات على مكونات القطار الكهربائي المحلي

في عام 2019، أنشئت (طوراساش) شركة لإنتاج الألومنيوم بطاقة إنتاجية يمكنها تصنيع جميع مركبات السكك الحديدية، والتي يُخطط لإنتاجها ضمن مشروع تصنيع القطارات الكهربائية محلية الصنع.

وفي إطار إنتاج تلك القطارات، فقد تم الانتهاء من تجميع نموذج تبلغ سرعته 160 كيلو مترا في الساعة، وبدأت الاختبارات عليه.

ويتم استخدام البنية التحتية والقدرة والإمكانات المطورة ضمن المشروع، إذ يستهدف ذلك تنفيذ مشروع قطار سريع محلي الصنع تصل سرعته إلى 225 كلم في الساعة.

ويخطط في هذا المشروع لإجراء بعض التغييرات على التصميمات الموجودة لاستخدامها في القطارات عالية السرعة.

ولازالت أعمال تصميم وإنتاج القاطرات الكهربائية محلية الصنع مستمرة من قبل “طوراساش”.

وبينما يتم إنتاج القاطرات الكهربية والديزل بترخيص من شركة أجنبية داخل المجموعة، من المقرر استغلال الخبرة المكتسبة من هذه المشروعات لإنتاج القاطرات الكهربية المحلية.

وتستمر أعمال إنتاج نموذج أولي لمحرك الديزل من الجيل الجديد بقوة 8 سلندر (جزء من المحرك كلما زاد عدده زادت قوة المحرك) وقدرة 1200 حصان، حيث بدأ إنتاجه في عام 2018.

وقد أكملت “طوراساش” عمليات تصميم وتصنيع الجيل الجديد من عربات الشحن محلية الصنع وتقوم حاليا بتصديرها.

– النموذج الأولي للقطار الكهربائي السريع محلي الصنع

من المقرر تحسين قدرات البحث والتطوير والتصميم والإنتاج في الصناعات المحلية، عبر إنتاج المكونات المهمة المستوردة في قطاع السكك الحديدية بمكونات محلية، إضافةً إلى استهداف إنشاء علامة تجارية وطنية في هذا المجال.

وتستكمل وزارة النقل والبنية التحتية التركية، هذا العام إنتاج سلسلة القطارات الكهربائية المحلية (الإنتاج الأولي تمهيدا للمتسلسل) بواسطة مديرية السكك الحديدية في تركيا، وشركة “طوراساش”.

كما تهدف الوزارة للبدء في تصنيع النموذج الأولي من القاطرة الكهربائية المحلية للقيام بإنتاج ضخم منها في 2022.

وفي هذا السياق، قامت هيئة الأبحاث العلمية والتكنولوجية في تركيا (حكومية)، بتنسيق أنشطة البحث والتطوير للقاطرات الكهربية محلية الصنع، واستكمال تطوير المكونات المهمة والضرورية في النموذج الأولي للقطار السريع المحلي.

ومن المقرر استكمال أعمال تصميم مشروع القطار البالغ سرعته 225 كلم في الساعة عام 2023، وأن يتم البدء في صناعة النموذج الأولي منه.

وبحلول الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية عام 2023، سيصل معدل الإنتاج المحلي من مركبات السكك الحديدية إلى 80 بالمئة بما فيها المترو والترام.

كما ستصل نسبة استخدام العربات المحلية في أنظمة الترام إلى 60 بالمئة.

وقد أُلحق تصميم مشروع المترو المحلي ضمن برنامج بدء أعمال إنتاج النموذج الأولي في مشروع قطار الضواحي في 2023.

وعلاوة على هذا، سوف يتم الانتهاء من إنشاء مركز الاختبارات والبحث لأنظمة السكك الحديدية الوطنية بولاية “أسكي شهير” (وسط)، حيث سيسهم في ضمان الجودة والثقة في مركبات السكك الحديدية المحلية على الصعيد المحلي والدولي.

وسوف يتم استكمال هذا المركز بما يلبي ما تحتاج إليه شركة “طوراساش”، إضافةً إلى تنفيذ نموذج تشغيلي يشمل المعاهد ومراكز البحث ذات الصلة.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: