دولي

ترامب ينتصر للأسهم الأمريكية ويقهر كورونا


ارتفعت الأسهم الأمريكية بقوة في نهاية جلسة الإثنين، متعافية من تراجعات الجلسة السابقة، مع توقع المستثمرين تحفيزا ماليا جديدا، وإعلان الرئيس دونالد ترامب، إنه سيغادر المستشفى الذي يتلقى فيه العلاج بعد إصابته بفيروس كورونا.

وقفزت أسهم ريجينيرون للصناعات الدوائية بعد أن قال طبيب ترامب إنه عولج بدواء من إنتاجها.

وقال جيم بولسن، كبير إستراتيجيي الاستثمار لدى لوتهولد جروب في مينيابوليس، “اتفاق التحفيز مازال يرواح مكانه ومازالت الاتصالات جارية… تتزايد فرص إنجاز شيء ما”.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 460.47 نقطة بما يعادل 1.66% ليصل إلى 28143.28 نقطة.

وزاد المؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 59.32 نقطة أو 1.77% مسجلا 3407.76 نقطة.

وتقدم المؤشر ناسداك المجمع 255.26 نقطة أو 2.3% إلى 11330.28 نقطة.

مغادرة المستشفى

وقال ترامب، إنه يشعر بأنه في حالة جيدة وأنه سيغادر المستشفى الإثنين.

وأوضح الرئيس الأمريكي، أنه سيغادر المستشفى العسكري الذي يتلقى فيه العلاج من كوفيد-19 في وقت لاحق الإثنين مضيفا أنه يشعر بأنه “في حالة جيدة فعلا”.

وكتب ترامب على تويتر “سأغادر مركز والتر ريد الطبي العظيم اليوم في الساعة 6:30 مساء (بالتوقيت المحلي)”.

وأضاف: “أشعر بأنني في حالة جيدة فعلا لا تخافوا من كوفيد.. لا تدعوه يهيمن على حياتكم”.

وتابع: “لقد طورنا في عهد إدارة ترامب بعض الأدوية والمعرفة العظيمة حقا. أشعر بحال أفضل مما كنت قبل 20 عاما”.

 

وقال شون كونلي طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الإثنين، إن الحالة الصحية لترامب أوفت بكل المعايير لمغادرة المستشفى أو تخطتها، ولذلك يمكنه الخروج.

وأضاف كونلي في مؤتمر صحفي “على مدى الساعات الأربع والعشرين الماضية… أوفى أو تخطى كل المعايير المطلوبة لمغادرة المستشفى”.

ومساء الأحد، أجرى الرئيس الأمريكي، جولة خارج مستشفى “والتر ريد” العسكري، في رسالة طمأنة جديدة لمؤيديه.

وشوهد ترامب في الموكب واضعا كمامة داكنة وهو يحيي أنصاره، قبل أن يعود إلى المستشفى لمتابعة العلاج.

ويوم الجمعة الماضي، أعلن ترامب إصابته وزوجته ميلانيا بفيروس كورونا وخضع منذ ذلك لعزل طبي قبل نقله لمستشفى “وولتر ريد” العسكري، السبت.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: