دولي

تراجع جديد للنفط أمام غموض كورونا

واصلت أسعار النفط خسائرها للجلسة الثالثة اليوم الخميس، ونزلت العقود الآجلة لخام برنت 20 سنتا أو ما يعادل 0.3% إلى 65.12 دولار للبرميل.

وغذت زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية وتصاعد جديد في الإصابات بكوفيد-19 في الهند واليابان المخاوف حيال تعافي الاقتصاد العالمي وأن الطلب على الوقود ربما يتعثر.

وقبل عام من اليوم انهارت أسعار النفط إلى تحت الصفر” وحققت العقود الآجلة لخام “تكساس” أرقاما سالبة لأول مرة في تاريخ صناعة النفط.

وبحلول الساعة 0527 بتوقيت جرينتش، نزلت العقود الآجلة لخام برنت 20 سنتا أو ما يعادل 0.3% إلى 65.12 دولار للبرميل، عقب أن انخفضت 1.25 دولار أمس الأربعاء.

وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 21 سنتا أو ما يعادل 0.3% إلى 61.14 دولار للبرميل، بعد أن خسرت 1.32 دولار أمس.

وهبط العقدان ما يزيد عن 2% أمس الأربعاء، ليغلقا عند أدنى مستوياتهما منذ 13 أبريل/نيسان. وهما منخفضان بنحو 3% منذ بداية الأسبوع الحالي.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء إن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة ارتفعت في الأسبوع المنتهي في 16 أبريل/نيسان، إذ زادت المخزونات 594 ألف برميل يوميا مقابل توقعات المحللين في استطلاع أجرته رويترز لانخفاض ثلاثة ملايين برميل.

وقال ساتورو يوشيدا محلل السلع الأولية لدى راكوتين للأوراق المالية “الزيادة غير المتوقعة والمرتفعة في المخزونات الأمريكية غذت المخاوف بشأن ضعف الطلب والتي جاءت في مواجهة توقعات لتعاف قوي للطلب.

“ما يلحق الضرر بمعنويات السوق أيضا حقيقة أن جائحة كوفيد-19 تنتشر مجددا بوتيرة سريعة في الهند واليابان على الرغم من الحقيقة في أنه كانت ثمة آمال في أن توزيع اللقاح سيحسن وضع العدوى”.

وسجلت الهند، ثالث أكبر مستهلك في العالم للخام، اليوم الخميس 314835 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا على مدى الأربع والعشرين ساعة الماضية، وهي أعلى زيادة يومية مسجلة في أي مكان. ومن المتوقع أن تعلن اليابان، رابع أكبر مستورد في العالم للنفط، عن ثالث حالة طوارئ في طوكيو وثلاث مقاطعات في غرب البلاد قد تدوم لنحو أسبوعين وفقا لتقارير بثتها وسائل إعلام.

 

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: