العالم الاسلامي

تخطى 229 %.. التضخم في السودان يخرج عن السيطرة


أعلن الجهاز المركزي للإحصاء في السودان، إرتفاع معدل التضخم في البلاد إلى 229.85% خلال شهر أكتوبر، مقارنة بـ212.29% في سبتمبر.

وعزا الجهاز الحكومي تصاعد معدل التضخم إلى ارتفاع بعض مكونات مجموعة الأغذية والمشروبات إلى 194٠53% لشهر أكتوبر/تشرين الأول مقارنة بمعدل 175.60% في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وبحسب التعميم، فإن معدل التضخم الأساسي بدون مجموعة الأغذية والمشروبات بلغ 280.51% لشهر أكتوبر/تشرين الأول، مقارنة بمعدل 264.59 للشهر السابق.

وأوضح البيان أن معدل التضخم للسلع المستوردة في سلة المستهلك سجل 181.87%، للشهر الماضي مقارنة بمعدل 159.9 لشهر سبتمبر.

وأشار جهاز الإحصاء إلى ارتفاع معدل التضخم لشهر أكتوبر/تشرين الأول في 17 ولاية من أصل 18، وبلغ أعلى معدل 351.33% في ولاية الجزيرة بوسط البلاد، وأدنى معدل 187.70% في ولاية سنار.

وسجلت ولاية غرب دارفور استقراراً، وسجلت 12ولاية معدل دون المعدل العام للتضخم لشهر أكتوبر/تشرين الأول، بينما سجلت 6 ولايات أعلى من المعدل العام.

ويمثل التصاعد المستمر في معدل التضخم أحد أبرز تجليات الأزمة الإقتصادية الطاحنة التي يمر بها السودان، والى جانبه تراجع مريع في قيمة العملة الوطنية وغلاء فاحش في الأسعار.

وزادت الحكومة السودانية قبل أيام أسعار البنزين والجازولين، كبداية لرفع الدعم تدريجيا عن المحروقات، والذي يأتي ضمن برنامج للإصلاح الاقتصادي يشرف عليه صندوق النقد الدولي.

الاقتصاد السوداني

وبلغت الديون الخارجية على السودان 60 مليار دولار ويحتاج بشكل ملح لمساعدة مالية لإعادة تنظيم اقتصاده.

وكشف صندوق النقد الدولي، عن نيته تخفيف أعباء الدين على السودان بعد استبعاده من قائمة الدول الراعية للإرهاب التي أعدتها الولايات المتحدة.

وقال صندوق النقد الدولي، إن خطط الحكومة الأمريكية لاستبعاد السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ستزيل إحدى العقبات التي كانت تواجه تلك الدولة المثقلة بالديون في سعيها لتخفيف أعباء تلك الديون.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: