دولي

بـ302 مليار دولار.. سامسونج الـ18 عالميا من حيث القيمة السوقية


أظهرت بيانات اليوم الأحد أن القيمة السوقية لشركة سامسونج للإلكترونيات؛ المصنع الأكبر لرقائق الذاكرة في العالم، قفزت بمعدل 10 درجات لتصل إلى المركز الـ18 على مستوى العالم العام الماضي، في ظل توقعات أرباح وردية.

وقد بلغت القيمة السوقية لسامسونج 301.65 مليار دولار بحلول يوم الخميس، بارتفاع بقيمة 95.08 مليار دولار عن الثاني من يناير/كانون الثاني لعام 2019، وذلك وفقا للبيانات الصادرة من بلومبرج.

وارتفعت قيمة سامسونج، وهي أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم كذلك، في الفترة المذكورة بنسبة 51% لتغلق عند 58,600 وون يوم الخميس. وواصلت الارتفاع لتبلغ أعلى مستوى لها على الإطلاق وهو 59,500 وون يوم الجمعة.

وسجل المستثمرون الأجانب صافي شراء لأسهم سامسونج بقيمة 627 مليار وون خلال هذا الشهر حتى يوم الجمعة؛ ما يراهن على أن مكاسب شركة التكنولوجيا العملاقة ستتحسن مع الوقت.

ويُشار إلى متوسط السعر المستهدف للشركة حدد بـ67,900 ألف وون بحلول يوم الجمعة.

وفي إرشادات الأرباح الخاصة بالشركة الأسبوع الماضي، حققت سامسونج للإلكترونيات أرباحا تخطت توقعات الربع الرابع من العام، في أعقاب انتعاش بسيط في أسعار الرقائق، على الرغم من أن الشركة عانت عام 2019 من أسوأ أداء لها في 4 سنوات، تأثرا بالركود الطويل في قطاع صناعة الرقائق.

وتوقعت سامسونج أرباحا تُقدر بـ7.1 تريليون وون (6.1 مليار دولار)، بانخفاض بنسبة 34.26% من عام سابق، ولكن تخطت الأرباح متوسط توقعات السوق الذي قُدر بـ6.5 تريليون وون، مع ارتفاع أسعار الرقائق وتلقي أجهزة الهواتف الذكية استجابة أفضل من المتوقع في السوق، وفقا لوكالة يونهاب الكورية الجنوبية.

وتوقعت سامسونج مبيعاتها بقيمة 59 تريليون وون في الربع الرابع من العام، بانخفاض بنسبة 0.5% على أساس سنوي. في حين بلغت تقديرات مبيعات الربع الرابع بواسطة السوق 60.5 تريليون وون في المتوسط.

وبالنسبة لعام 2019، توقعت سامسونج أن تبلغ أرباحها التشغيلية 27.71 تريليون وون، بانخفاض بنسبة 52.9% على أساس سنوي، ما يمثل أدنى مستوى منذ عام 2015، حيث كانت الأرباح التشغيلية المتوقعة 26.4 تريليون وون.

ومن المتوقع أن يبلغ مجمل مبيعات العام 229.52 تريليون وون، بانخفاض بنسبة 5.8% عن عام 2018، وفقا لما صرحت به سامسونج؛ ما يمثل أدنى معدل له منذ 2016، حيث كان 201.8 تريليون وون.

وسجلت سامسونج أرباحا بطيئة منذ أواخر عام 2018 بسبب وفرة المعروض من منتجات الرقائق، بعد طفرة في سوق رقائق الذاكرة استمرت لمدة عامين.

وتشير التوقعات بشكل كبير أن تسجل سامسونج أرباحا أفضل هذا العام في ظل انتعاش أسعار الرقائق وتراجع وفرة المعروض.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: