العالم الاسلامي

بغداد: عقوبات واشنطن تمنعنا من تسديد 2.6 مليار دولار لطهران


كشفت وزارة الكهرباء العراقية، الثلاثاء، أن العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران تمنع من تسديد الديون المستحقة لطهران، البالغة 2.6 مليار دولار.

جاء ذلك في تصريحات للمتحدث باسم وزارة الكهرباء أحمد العبادي لصحيفة “الصباح” المحلية (حكومية).

وقال العبادي: “عدم تمكن الجانب العراقي من تحويل الأموال بسبب العقوبات الأمريكية أدى إلى تلكؤ الجانب الإيراني بتجهيز العراق بالغاز المشغل للمحطات الكهربائية”.

وأوضح أن “الجانب الإيراني خفض كمية الغاز الموردة يوميا إلى العراق من 50 مليون قدم مكعب إلى 22 مليون قدم مكعب بسبب الديون المستحقة والبالغة 2.6 مليار دولار”.

ولفت إلى أن “المبالغ مؤمنة من الجانب العراقي ومودعة في المصرف العراقي للتجارة إلا أن العقوبات المفروضة على إيران حالت دون تحويل المبلغ”.

ودعا العبادي إلى “حلحلة هذا الموضوع لضمان معاودة الجانب الإيراني ضخ 50 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز يوميا قبل موسم الصيف المقبل لضمان استقرار وضع المنظومة الكهربائية”.

وفي مايو/ أيار 2018، انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني، الموقع في 2015، بين إيران ومجموعة (5+1)، التي تضم روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، وفرضت على طهران عقوبات اقتصادية.

وينتج العراق 19 ألف ميجاوات من الطاقة الكهربائية، بينما الاحتياج الفعلي يتجاوز 30 ألف ميجاوات، وفقا لمسؤولين في قطاع الكهرباء.

ويجري العراق مباحثات مع دول خليجية على رأسها السعودية لاستيراد الكهرباء منها عبر ربط منظمتها مع منظومة الخليج، بعد أن كان يعتمد على إيران لوحدها خلال السنوات الماضية عبر استيراد 1200 ميجاوات من الكهرباء، وكذلك الغاز لتشغيل محطات الطاقة الكهربائية المحلية.

ويعاني العراق من أزمة نقص كهرباء مزمنة منذ عقود جراء الحصار والحروب المتتالية. ويحتج السكان منذ سنوات طويلة على الانقطاع المتكرر للكهرباء وخاصة في فصل الصيف، إذا تصل درجات الحرارة أحياناً إلى 50 مئوية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: