دولي

بعد موافقة الدنمارك.. روسيا تستكمل تصاريح إطلاق “السيل الشمالي”


استكملت شركة “نورد ستريم -2″، المسؤولة عن إدارة وتشغيل خط الأنابيب “السيل الشمالي-2″، الخميس، الحصول على جميع تصاريح التشغيل اللازمة من البلدان التي يمر عبر مياهها خط أنابيب الغاز “السيل الشمالي-2”.

وأعطت وكالة الطاقة الدنماركية الضوء الأخضر لتشغيل مشروع ضخ الغاز من روسيا إلى ألمانيا “السيل الشمالي-2″، عبر قاع بحر البلطيق.

ومنحت وكالة الطاقة الدنماركية،الخميس، شركة “نورد ستريم 2 اي جي” تصريحا للعمل في خط أنابيب الغاز “السيل الشمالي-2” على الجرف القاري للدنمارك.

ووفقا لما ذكرته وكالة “تاس” الروسية الخميس، فقد أصدرت الوكالة الدنماركية تصريحا يتضمن الشروط التي تضمن التشغيل الآمن لأنابيب الغاز “السيل الشمالي-2”.

ومن الشروط التي وضعتها وكالة الطاقة الدنماركية يجب تشغيل أنبوب واحد من “السيل الشمالي-2” والتأكد من استيفاء الأنبوب للشروط المحددة في تصريح البناء والتشغيل.

ويجري حاليا تنفيذ المرحلة الأخيرة من مد الأنابيب لمشروع “السيل الشمالي-2″، الذي يتضمن بناء خطين لنقل الغاز الطبيعي الروسي بطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب سنويا، من الساحل الروسي، عبر قاع بحر البلطيق، إلى ألمانيا.

ويلقى المشروع معارضة قوية من الولايات المتحدة، التي تسعى لبيع غازها المسال في أوروبا.

وهددت واشنطن مؤخرا بفرض عقوبات جديدة على كل من يشترك في تنفيذ هذا المشروع.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قد أعلن سابقاً، أن واشنطن تشكل تحالفا لمنع استكمال مشروع “السيل الشمالي 2″، وتأمل ألا يكتمل بناء خط الأنابيب.

من جانبها، أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن موسكو تدين دعوة وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو لتشكيل تحالف ضد خط أنابيب الغاز “السيل الشمالي 2″، مشيرة إلى أن واشنطن تحاول احتلال سوق الغاز الأوروبية.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: