دولي

بعد سجالات حادة.. ألمانيا تحذر البريطانيين من “عبء كبير جدا”


حذّر وزير المالية الألماني أولاف شولتز من أن بريطانيا ستتحمّل العبء الأثقل من التداعيات الكبيرة جدا لعدم التوصل إلى اتفاق في المحادثات التجارية لمرحلة ما بعد بريكست، وذلك بعد سجالات حادة بين الاتحاد الأوروبي ولندن.

وارتفعت حدة السجال بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا بشأن المحادثات التجارية مذ قررت لندن العودة عن الاتفاق الذي توصلت إليه مع التكتل بشأن بريكست من خلال قانون جديد أقرته.

وغادرت بريطانيا التكتل في 31 يناير/كانون الثاني وتتفاوض حاليا مع الاتحاد الأوروبي للاتفاق على مستقبل العلاقات التجارية عند انقضاء الفترة الانتقالية نهاية العام الحالي.

وأثار القانون الجديد في لندن المخاوف من احتمال قطع بريطانيا العلاقات بشكل حاد مع الاتحاد الأوروبي عند انقضاء الفترة الانتقالية، ما من شأنه إحداث فوضى في العلاقات بين الطرفين.

وقال شولتز للصحفيين بعد اجتماع عقده وزراء المال في الاتحاد الأوروبي في برلين “تقديري هو أن الوضع غير المنظم (أي بدون اتفاق) سيحمل تداعيات كبيرة جدا على الاقتصاد البريطاني”.

وأضاف “سيكون بمقدور أوروبا التعامل معها ولن تكون هذه عواقب صعبة جدا عليها بعد التحضيرات التي قمنا بها في الأساس”.

وحذر الاتحاد الأوروبي من أن القانون المثير للجدل “يضر بشكل جدي بالثقة” بين الطرفين وهدد بمقاضاة بريطانيا ما لم يتم سحبه بحلول نهاية الشهر الحالي.

وقال مفوض الشؤون الاقتصادية في الاتحاد الأوروبي باولو جينتوليني إن “إعادة الثقة” بين الطرفين هو أمر عائد إلى الجانب البريطاني.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي السابق من برلين “على أي حال.. نحن جاهزون للتعامل مع النتيجة السلبية الاستثنائية لهذه المحادثات”.

ومنحت المفوضية الأوروبية، الخميس الماضي، مهلة تمتد حتى نهاية الشهر الجاري للمملكة المتحدة لسحب مشروع القانون ووصفته بأنه “أضرّ بشدّة بالثقة” المتبادلة، مشيرة إلى أنّ الاتحاد الأوروبي “لن يتردد” في اللجوء إلى القضاء.

وقالت المفوضية الأوروبية، في بيان، إنه من خلال مشروع القانون الذي قدمته يوم الأربعاء “أضرت المملكة المتحدة على نحو خطير بالثقة” مع الاتحاد الأوروبي، وإن “الأمر متروك الآن للحكومة البريطانية لاستعادة تلك الثقة”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: