دولي

بعد بريكست.. قفزة مفاجئة في أسعار المساكن البريطانية


أظهر تقرير اقتصادي نشر الإثنين أن الأسعار المطلوبة لبيع المنازل في بريطانيا ارتفعت إلى مستوى شبه قياسي خلال الشهر الجاري بعد تحسن الثقة في سوق العقارات البريطانية نتيجة التقدم الكبير الذي حققته حكومة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وبحسب بيانات موقع “رايت موف” للتسويق العقاري في بريطانيا، ارتفعت أسعار المنازل خلال الشهر الجاري بنسبة 0.8% مقارنة بالشهر الماضي ليصل متوسط السعر على مستوى بريطانيا إلى 309399 جنيه إسترليني (400 ألف دولار) للمنزل.

وفي لندن ارتفعت الأسعار بنسبة 2.7% شهريا، مع تراجع حدة الغموض الذي يحيط بالمستقبل بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن عدد زيارات موقع رايت موف وصل خلال الشهر الحالي إلى مستوى قياسي مع زيادة الطلب على العقارات في بريطانيا.

وأضافت أن موافقة أغلبية البريطانيين على خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء العام الذي نظم في يونيو/حزيران 2016 أثارت حالة من الغموض حول سوق العقارات في بريطانيا. وساهم التوصل إلى اتفاق مرحلي بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد في يناير/كانون الثاني الماضي في تحسن مستوى الثقة في سوق العقارات.

وقال مايلز شيبسايد المدير في موقع رايت موف إن هناك ازدهار في نشاط المشترين في سوق العقارات “بعد 3 سنوات ونصف السنة من الغموض المحيط بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والقلق والتأجيل، فإن الكثيرين يرون الآن أن 2020 هو العام المناسب لتلبية احتياجاتهم بالنسبة للمسكن”.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: